Accessibility links

logo-print

إغلاق عشرات المحال التجارية في دهوك بسبب الغلاء ومخالفة التعليمات الصحية


كثفت دائرة الرقابة التجارية في محافظة دهوك من عملها خلال شهر رمضان فأغلقت عشرات المحلات التجارية بسبب غلاء الأسعار فيها أو مخالفة التعليمات الصحية.

كما أتلفت السلطات أطناناً من المواد الفاسدة طبقا لقول مدير دائرة الرقابة التجارية في دهوك عبدالله ابراهيم في حديث خاص أدلى به لـ"راديو سوا"، عازيا أسباب اتخاذ مثل هذه الإجراءات إلى الغلاء الفاحش للأسعار ومخالفة الشروط الصحية، واضاف:

"خلال شهر رمضان قمنا بتكثيف عملنا على أسواق المدينة وقمنا بحجز طنين و800 كليو غرام من المواد المنتهة الصلاحية وتم اتلافها من قبل لجنة خاصة".

وأوضح إبراهيم أن الاجراءات تتخذ بالتنسيق مع الأمن الاقتصادي في المحافظة حيث قال:

"قمنا بالتسيق مع الأمن الاقتصادي بإغلاق عدد من المحال التجارية ومنها محلات للعصائر، ومحل للصرافية، ومحل آخر للالعاب النارية، ومحلات لبيع الفواكه والخضر، قسم منها كانت بسبب غلاء الأسعار، والقسم الآخر بسبب مخالفة التعليمات الصحية".

وأكد ابراهيم أنه لا توجد مخاوف من انتشار مرض الكوليرا في مدينة دهوك بسبب اللجنة الدائمة المشكلة من الرقابة الصحية والتجارية، واشرافها على الأسواق بشكل يومي، فضلا عن جهود دوائر أخرى معنية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في دهوك خوشناف جميل:
XS
SM
MD
LG