Accessibility links

طاقم المحطة الفضائية الدولية سينفذ تجارب علمية فريدة


أعلن رائد الفضاء الروسي يوري لونتشاكوف أن طاقم البعثة الـ 18 التابع للمحطة الفضائية الدولية سينفذ أكثر من 50 تجربة علمية روسية إضافة إلى عدد من التجارب الروسية -الأوروبية المشتركة خلال وجوده في المحطة لمدة نصف سنة بدءا من الشهر المقبل.

وأضاف في مؤتمر صحافي عقده في زفيوزدني غورودوك أن برنامج البعثة يتضمن القيام بتجارب في مجال التكنولوجيات الحيوية والفيزياء وحماية البيئة إضافة إلى عدد من المشاريع المشتركة مع وكالة الفضاء الأوروبية.

وكشف أن اللجنة المعنية باختيار رواد الفضاء للعمل على متن المحطة الفضائية الدولية، وافقت على مشاركة الطاقم الـ 18 للمحطة الذي يضم رائد الفضاء الأميركي مايكل فينك والسائح الفضائي ريتشارد غاريوت الذي سيقضي على متن المحطة المدارية عشرة أيام ينفذ خلالها برنامجا علميا خاصا به.

ومن المقرر أن يتوجه الطاقم الجديد إلى المحطة الفضائية الدولية على متن مركبة "Soyuz TMA" الروسية، التي ستنطلق من مطار بايكونور الفضائي في كازاخستان، في الثاني عشر من أكتوبر/تشرين الأول المقبل.

ويعمل في المحطة الفضائية الدولية حاليا الطاقم الـ 17 الذي يضم الروسيين سيرغي فولكوف واوليغ كونونينكو والأميركي غريغوري شامتوف.

يذكر أن المركز الروسي لإدارة التحليقات الفضائية قام في الثالث عشر من شهر أغسطس/آب الماضي بتعديل مدار المحطة الفضائية الدولية لضمان الظروف المناسبة لالتحام المركبة المأهولة "Soyuz TMA".

وأجري التعديل بواسطة محركات مركبة النقل الأوروبية "جول فيرن" الملتحمة بالمحطة الفضائية الدولية، وبإيعاز من الأرض من دون مشاركة طاقم المحطة.

XS
SM
MD
LG