Accessibility links

logo-print

إنجاز ثمانية مراكز صحية في قرى وأرياف المثنى


أكد الدكتور فالح عبد الحسن مدير عام صحة محافظة المثنى أن ثمانية مراكز صحية قد أنجزت في بعض مدن المحافظة، فضلا عن انجاز مبنى الاستشارية والطوارئ الجديدة في مستشفى السماوة العام.

جاء ذلك خلال حديث لـ "راديو سوا" قال فيه: "هناك ثمانية مراكز صحية قد أنجزت في عموم المحافظة، ثلاثة مراكز نموذجية وخمسة فرعية موزعة في القرى والأرياف في كافة أرجاء المحافظة، كذلك تم إنجاز بناية الطوارئ سعة 60 سرير، وإنجاز العيادة الاستشارية ومركز السكري، بالإضافة إلى شقق سكنية للأطباء".

وأكد الدكتور عبد الحسن أن العمل يتواصل في بناء المركز التخصصي للسكري والغدد الصماء ومركز الأسنان التخصصي وأضاف: "قيد الإنجاز المركز التخصصي للسكري والغدد الصماء ضمن مدينة السماوة الطبية، وكذلك قيد الإنجاز المركز التخصصي للأسنان حيث وصلت نسبة الإنجاز إلى 85 بالمائة".

وأشار الدكتور عبد الحسن إلى أن هناك أجهزة ومعدات طبية متطورة قد وصلت إلى دوائر الصحة في المحافظة، موضحاً ذلك بالقول:

"هناك أجهزة طبية وصلت إلى الدوائر الصحية مثل جهاز الليزر، وجهاز تفتيت الحصى، وجهاز ناظور الدماغ، وناظور المفصل، وأجهزة أشعة وأجهزة مختبرية وهذه الأجهزة بتمويل من الحكومة المحلية".

وأوضح عبد الحسن أن الخطة التكميلية لعام 2008 تتضمن تأهيل المستشفيات العامة الأربعة في السماوة والخضر والرميثة والنسائية والأطفال وبناء مراكز صحية في عدد من مدن المحافظة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في السماوة مجيد جابر:
XS
SM
MD
LG