Accessibility links

تحذير من مخاطر أجهزة اكتساب سمرة البشرة


حذر أطباء الجلد من مخاطر أجهزة اكتساب سمرة البشرة في التسبب بسرطان الجلد، في حين لا يزال كثيرون خاصة بين النساء، غير مقتنعين بالآثار الضارة لتغير لون البشرة.

ويعتبر سرطان الجلد في الولايات المتحدة الأميركية أكثر أنواع الأورام الخبيثة انتشارا إذ يسبب مليون إصابة جديدة سنويا، كما يقدر أن شخصا واحدا بين كل خمسة يصاب بأحد أنواع سرطان الجلد في حياته.

وأكد الأطباء عدم وجود ما يسمى بـالسمرة الآمنة على الرغم مما تروجه حملات التسويق التي تحث الناس على اكتساب سمرة البشرة.

وتزعم تلك الحملات أن اكتساب السمرة باعتدال آمن تماما، على أساس أن التعرض للأشعة فوق البنفسجية يوفر للبدن الكمية اللازمة له من فيتامين د.

ورغم ارتفاع عدد وفيات سرطان الجلد فهناك أناس لا يزالون يتجاهلون توصيات الهيئات الطبية الرسمية التي تحث على تجنب التعرض الضار لأشعة الشمس أو أجهزة اكتساب سمرة البشرة.

وقال الدكتور ديفد فيشر مدير برنامج ميلانوما بمستشفي ماساتشوستس إن الغرض من بحثهم هو مواجهة حملات التسويق لاكتساب سمرة البشرة، والاستجابة لسوء الفهم الناجم عن تحليل الضرر والفائدة من التعرض للأشعة فوق البنفسجية.

يذكر أن آخر التحذيرات جاء من منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة إذ قدرت المنظمة الأممية أن 60 ألفا يتوفون سنويا بسبب الإفراط في التعرض للأشعة فوق البنفسجية، ومعظمها حالات إصابة بسرطان الميلانوما الخبيث أحد أشرس سرطانات الجلد.



XS
SM
MD
LG