Accessibility links

الحكيم يرحب بإقرار قانون الانتخابات والعبيدي يدعو لمساءلة المسؤولين عن مصادر أموالهم


وصف نائب رئيس المجلس الأعلى الإسلامي عمار الحكيم إقرار قانون انتخابات مجالس المحافظات بالخطوة الهامة، فيما طالب خطيب الجمعة في جامع الشواف حارث العبيدي بمساءلة المسؤولين عن مصادر أموالهم.

وأكد الحكيم في خطبة الجمعة التي ألقاها في جامع براثا ببغداد ضرورة الالتزام بالتوقيتات المحددة لإجراء الانتخابات المحلية والتشريعية القادمة، وأضاف:

"إننا نعبر عن سعادتنا الكبيرة بإقرار هذا القانون، وإنه يمثل خطوة أساسية في مواصلة مشوار بناء النظام التعددي الديمقراطي في العراق. ولا بد لنا أن نلتزم التزاما كليا بإجراء الانتخابات في مواعيدها المحددة ، إن كانت انتخابات مجالس المحافظات أو انتخابات مجلس النواب القادمة وغيرها".

وأشار الحكيم إلى أهمية الحلول التوافقية في حل النقاط المختلف عليها، معرباً عن أسفه لعدم ضمان القانون لحقوق الأقليات، موضحا ذلك بقوله:

"منذ البداية كنا نصر على أن سياسة ليِّ الذراع وكسر العظم ليست بالسياسة الصحيحة، ولا بد من الذهاب إلى الحلول التوافقية التي تضمن حقوق جميع العراقيين".

وأكد الحكيم أن الملف الأمني شهد تراجعا خلال الأسابيع الأخيرة، محذرا مما وصفها بالمضاعفات الخطيرة على العراق والمنطقة والعالم في حال عدم الجدية في التعامل إقليميا ودوليا مع ملف الإرهاب، وقال:

"إن دول المنطقة معنية بالعمل الجاد لبناء نظام إستراتيجي لمكافحة الإرهاب وتبادل المعلومات والخبرات في مجال مكافحة الإرهاب، وإذا لم تقدم هذه الدول الكريمة في تشكيل مثل هذه المنظومة المشتركة نخشى لا قدر الله أن نجد مضاعفات ستأسفنا جميعا".

إلى ذلك تساءل خطيب الجمعة في جامع الشواف بمنطقة اليرموك النائب عن جبهة التوافق حارث العبيدي، عن مصادر الأموال التي يجنيها السياسيون العراقيون لشراء الأملاك في العراق والدول الأخرى، داعيا إلى العمل بمبدأ من أين لك هذا ؟ ، لتحقيق النزاهة في البلاد:

" هذا المبدأ لرئيس الوزراء من أين لك هذا ؟ ، للوزير من أين لك هذا ؟ ، للمدير من أين لك هذا ؟ ، لا أن نرى أن الشخص بمجرد أن يدخل ميدان السياسة أو الحكومة بمنصب سياسي بعد مدة ليست بالطويلة تراه يشتري قصوراً هنا وبالخارج قصورا، وفي أوربا فيللا وشققاً وعمارات وفنادق. من أين لك هذا؟، سؤال غائب عن واقعنا العملي وأناس يكادون يأكلون الثرى من الجوع، وأناس مترفون من أين لكم هذا ؟، هذا المبدأ يجب أن نعيده".

ودعا العبيدي الحكومة إلى العمل على استغلال ثروات العراق التي وصفها بالكثيرة لتحسين مستوى المعيشة للعراقيين، فضلا عن تشريع قوانين لتحقيق الضمان الاجتماعي، كما دعا في الوقت نفسه أصحاب الثروات إلى مساعدة الفقراء والمحتاجين.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد حيدر القطبي:
XS
SM
MD
LG