Accessibility links

الأدميرال مولن يدعو لضبط النفس حيال إطلاق القوات الباكستانية النار على مروحيتين أميركيتين


دعا الأدميرال مايك مولن رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة إلى ضبط النفس وعدم التعاطي بعصبية مع مسألة إطلاق القوات الباكستانية النار على المروحيتين الأميركيتين .

وقال للصحفيين في مقر وزارة الدفاع الأميركية الجمعة:

"الأوضاع خطرة للغاية في باكستان. فهي تشهد أعمال تمرد شرسة متنامية على الحدود وفي داخل البلاد مما يهدد امن الحكومة المنتخبة الجديدة. ويتعين على باكستان التعامل مع مشكلة الملاذات الآمنة للمتطرفين من خلال رعاية العشائر لإيجاد حلّ لهذه المشكلة، كما أن باكستان تواجه مشاكل اقتصادية تمنعها من تحسين الظروف المعيشية لمواطنيها".

وكان المتحدث العسكري الأميركي الأدميرال غريغوري سميث قد أعلن أن تبادلا لإطلاق النار نشب بين القوات الأميركية والقوات الباكستانية على طول الحدود الباكستانية الأفغانية يوم الخميس في أعقاب تعرض مروحيتين أميركيتين لإطلاق النار. وأضاف الأدميرال سميث أن جنودا باكستانيين شوهدوا عند حاجز على الحدود يطلقون النار على المروحيتين اللتين كانتا تؤمنان التغطية لدورية مشتركة من القوات الأميركية والأفغانية داخل أفغانستان على بُعد نحو ميل ونصف الميل من الحدود، فردت القوات البرية على مصادر النيران، بحسب المتحدث الأميركي. من جهته، قال المتحدث باسم الجيش الباكستاني الجنرال أطهر عباس إن الحادث حصل بعدما خرقت الطائرتان الأميركيتان المجال الجوي الباكستاني وقال: "لقد خرقوا المجال الجوي وحلقوا فوق الموقع وعندما تجاوزوه أقدم عناصر الموقع على إطلاق النار وكان إطلاق النار هذا تحذيرا استباقيا من قبل جنود الموقع". وفي كابول نفت المتحدثة باسم قوات حلف الناتو صحة تلك المعلومات مؤكدة أن الطائرات لم تخرق المجال الجوي الباكستاني، وأضافت:
"إن طائرات قوات الأيساف تعرضت لإطلاق نار من أسلحة خفيفة من قبل حاجز عسكري باكستاني على طول الحدود، قرب منطقة تاناي في إقليم خوست في 25 سبتمبر/أيلول، أثناء تنفيذها عمليات أمنية داخل أفغانستان. إن طائرات أيساف لم تخرق في أي وقت المجال الجوي الباكستاني".
XS
SM
MD
LG