Accessibility links

logo-print

وزير الداخلية السوري يؤكد أن الانفجار الذي أودى بحياة 17 شخصا هو عملية إرهابية


أكد وزير الداخلية السوري اللواء بسام عبد المجيد في تصريح تلفزيوني أن انفجار السيارة المفخخة الذي أدى إلى مقتل 17 شخصا في دمشق صباح السبت هو "عملية إرهابية" دون اتهام أي جهة معنية.

وقال عبد المجيد إنها عملية إرهابية استهدفت منطقة مزدحمة، والمكان المستهدف طريق عام بين مطار دمشق وتحديدا مفرق السيدة زينب ومنطقة القزازين، وهناك عدد كبير من القادمين والمغادرين وللأسف الضحايا كلهم مدنيون.
وأضاف "لا نستطيع أن نشير إلى جهة معينة لكن التحقيقات ستوصلنا للفاعلين" موضحا أن السلطات الأمنية بصدد التحقيق وتقوم به الآن وحدة مكافحة الإرهاب.

وقد قتل 17 شخصا وأصيب 14 آخرون بجروح في اعتداء نفذ بواسطة سيارة مفخخة صباح السبت في دمشق في أعنف هجوم تشهده سوريا منذ ثمانينات القرن الماضي.
وقال التلفزيون الرسمي السوري إن السيارة كانت محشوة ب200 كيلوغرام.

وذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية أن الانفجار وقع في "منطقة مزدحمة بالمدنيين المارة في طريق المحلق الجنوبي في دمشق قرب مفرق السيدة زينب" مشيرة في نشرتها الانكليزية إلى أنه وقع قرب مركز امني عند مفترق يؤدي إلى مطار دمشق الدولي وضاحية السيدة زينب.
XS
SM
MD
LG