Accessibility links

logo-print

كوندوليسا رايس تجتمع مع وليد المعلم لبحث الوضع في العراق ولبنان والسلام في المنطقة


ذكرت وكالة الأنباء السورية الرسمية سانا السبت أن وزيرة خارجية الولايات المتحدة كوندوليسا رايس ووزير خارجية سوريا وليد المعلم اجريا لقاء في نيويورك تناولا خلاله الوضع في العراق ولبنان والسلام في الشرق الأوسط.

وقالت سانا إن المعلم التقى رايس بناء على طلبها على هامش اجتماع لجنة المتابعة لمبادرة السلام العربية واللجنة الرباعية الدولية في مقر الأمم المتحدة في نيويورك.

وأوضحت الوكالة أن الحديث دار خلال اللقاء حول القضايا الإقليمية بما فيها العراق ولبنان ودارفور بالإضافة إلى عملية السلام في الشرق الأوسط والمحادثات غير المباشرة السورية الإسرائيلية التي تجري بوساطة تركية منذ مايو/ايار.

وقالت الوكالة ان رايس عبرت عن ارتياح الولايات المتحدة للخطوات الايجابية التي تشهدها المنطقة واستعدادها للمساهمة في تحقيق السلام الشامل فيها.

وكانت رايس أجرت في نوفمبر/تشرين الثاني 2007 في اسطنبول لقاء ثنائيا مع وليد المعلم على هامش مؤتمر حول الأمن في العراق.

والتقيا مرة أولى في مايو/أيار 2007 خلال مؤتمر حول العراق في شرم الشيخ في مصر في حين كانت الولايات المتحدة ترفض إقامة أي اتصال مع حكم الرئيس السوري بشار الأسد.

وتعاني العلاقات بين دمشق وواشنطن من الفتور إذ أن حكومة الرئيس بوش تتهم سوريا برعاية الإرهاب عبر دعمها لحزب الله اللبناني وتسهيل تسلل متمردين إلى العراق بحسب واشنطن. وتأخذ عليها أيضا تحالفها مع إيران.

واتهم الرئيس بوش الثلاثاء سوريا وإيران برعاية الإرهاب مؤكدا ان العنف لا مكان له في العالم المعاصر.
XS
SM
MD
LG