Accessibility links

logo-print

الكلدوآشوريين في كركوك يطالبون بإعادة المادة 50 إلى قانون الانتخابات المحلية


أعرب عماد يوحنا مسؤول فرع الحركة الديموقراطية الآشورية في كركوك عما وصفها بخيبة أمل الشعب الكلدو-أشوري السرياني بسبب إلغاء المادة الخاصة بالأقليات في قانون انتخابات مجالس المحافظات.

وقال يوحنا في حديث خاص بـ "راديو سوا": "في البداية شعرنا بفرح كبير لأن قانون الانتخابات تم تمريره، لكن هذا الشعور انقلب لدى الشعب الكلدو-أشوري السرياني إلى شعور بالإحباط وخيبة أمل بعد أن علمنا بإلغاء الفقرة 50 الخاصة بحقوق الأقليات لدى القراءة الأخيرة للقانون، وكان التصويت بالإجماع على هذا القرار من قبل شركائنا في العملية السياسية".

ودعا يوحنا إلى الخروج في تظاهرات سلمية واللجوء إلى وسائل أخرى احتجاجا على إلغاء تلك المادة، لافتا إلى جهود ممثل الكلدو-أشوريين السريان في البرلمان بهذا الصدد، وقال:

"ممثلنا في البرلمان السيد يونادم كنا عن قائمة الرافدين وصّل أصواتنا إلى كل البرلمانيين ولممثل الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان ديمستورا، كما أن هنالك رسالة موجهة من رئيس البرلمان المشهداني إلى ديمستورا يطالبه بإيجاد حل لهذا الموضوع ووضع مقترحات لأجل مناقشتها بعد العيد. وفي حال إصرار البرلمان على موقفه فإننا سننظم تظاهرات في جميع مناطقنا ونبعث برسائل إلى دول العالم ندعوها إلى العمل على رفع الغبن الذي وقع على شعبنا".

وأعرب يوحنا عن أمله في أن تتراجع الكتل البرلمانية عن قرارها بشأن إلغاء المادة 50:

"كلنا أمل أن تراجع الكتل نفسها وتعيد النظر في قرارها بعد عيد الفطر ويكون للشعب الكلدوآشوريين السريان فرحة كبيرة بان تعود الفقرة كما كانت عليها".

وكان البرلمان قد صوت بالإجماع على إلغاء المادة 50 لدى إقرار لقانون انتخابات مجالس المحافظات قبل أيام ما أثار غضب واستنكار الأوساط الكلدو-أشوريين السريان التي وصفت القرار بأنه مجحف ويعمل على تهميش وإقصاء دور هذه الشريحة في المجتمع العراقي.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG