Accessibility links

الصحوة تحذر من اختراق البعثيين لمكاتب الإسناد وشرطة الأنبار


حذر ضابط استخبارات صحوة العراق العقيد جبير رشيد من اختراق عناصر حزب البعث المنحل لمكاتب الصحوة والإسناد وشرطة الأنبار.

وأوضح العقيد جبير رشيد في حديث مع "راديو سوا" قائلاً: "أعلن على قناة الرأي من سوريا الذي أعلنه نزار السامرائي وهو بعثي قديم ومحمد محمود اللطيف أعلنا أنه قد تم خرق أجهزة المحافظة وبالذات جهاز الشرطة. وقالا: نحن قد خرقنا مكاتب الصحوة والإسناد والشرطة ويعملون في هذه الفترة حاليا، فلذلك حصلت بعض الأحداث مثل السيارات المفخخة وعبوات ناسفة، وعناصرهم تسهل الأمر بنقل الأسلحة وعبوات يتم نقلها بسيارة النجدة وتسهل العملية وأيضا لهم أجندتهم داخل المديرية وأن قيادة شرطة الأنبار مخترقة".

رشيد طالب وزارة الداخلية بإلغاء أمر إقالة ضباط شرطة الذين منحت لهم رتب فخرية إبان محاربتهم لتنظيم القاعدة عام 2005:

"نعاني من وزارة الداخلية عندما نرفع اسم لغرض الإقالة أو أي أمر إداري نصدم بوجود جهات تلغي أمر رغبتنا، وبالفعل تم تعزل 1700ضابط للصحوة و6000 شرطي بحجة أعمارهم كبيرة، وهذا يعني هيكلة الشرطة بالكامل".

تجدر الإشارة إلى أن وزارة الداخلية كانت قد أصدرت أمرا قبل 30 يوما يقضي بإعفاء جميع الضباط الذين منحوا رتبا فخرية من قبل قادة الصحوة والإسناد في محاولة للقضاء على ترهل الرتب الذي أصاب جهاز شرطة الأنبار.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في الرمادي كنعان الدليمي:
XS
SM
MD
LG