Accessibility links

logo-print

منتسبات معمل الألبسة الجاهزة في النجف يعتصمن احتجاجا على تدني رواتبهن


اعتصمت العشرات من منتسبات معمل الألبسة الجاهزة في النجف، احتجاجا على تدني رواتبهن وعدم شمولهن بالمخصصات الزوجية والنقل والخطورة، وتأخير صرف فروقات الرواتب لعام 2008.

وتحدث إحدى المعتصمات لـ"راديو سوا" قائلة: "سألت السيد المدير إذا كانت لدينا فروقات، وقال لا. نحن وباقي الدوائر لهم فروقات تبلغ إلى نصف الراتب تقريبا، ولكن المدير يبدو أنه نسى هذا الشيء. لا أعرف إذا ما كان هذا يعد ظلما. ونحن أخذنا إجازات الأمومة، وهي لا تعد بالجريمة، فهو حقنا. نحن نطالب بحقنا من كافة النواحي".

وأشار أحد منتسبي المعمل إلى سوء ظروف العمل وتفشي الفساد الإداري، قائلا: "أطالب بحقوقنا وبعدم ممارسة الفساد الإداري وأيضا بتغيير الإدارة. هناك معامل لا تنتج وموظفيها يعملون ويأخذون حقوقهم. لماذا نحن ننتج بالملايين وليس لدينا حقوق موازية لحقوقهم؟".

وقالت منتسبة أخرى لـ"راديو سوا": "أتعلم كم راتبي؟ راتبي 210. لماذا؟ أخرج في السادسة صباحا وأعود في الثالثة ظهرا. هذا وضع غير طبيعي".

من جانبه، أكد مدير المعمل المهندس علاء صبري أن زيادة الرواتب التي أقرها مجلس النواب العراقي تقتصر على مؤسسات التمويل المركزي دون مؤسسات التمويل الذاتي، وأن معمل الألبسة الجاهزة لا يستطيع بإمكانياته تمديد فروقات رواتب منتسبيه.

وأشار مدير المعمل إلى أن قيام أحد معامل وزارة الصناعة بصرف مبالغ فروقات الرواتب لمنتسبيه قد أثار حفيظة العاملين في معمل الألبسة الجاهزة في النجف، مؤكدا أن إدارة المعمل باشرت ببرمجة مبالغ الفروقات تمهيدا لصرفها للموظفين خلال الأشهر الثلاثة المقبلة، على حد قوله.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في النجف محمد جاسم:
XS
SM
MD
LG