Accessibility links

logo-print

رايس تصف تفجير السيارة في دمشق بأنه مقلق والمتحدث باسم الخارجية الأميركية يندد بالحادث


وصفت كوندوليسا رايس وزيرة الخارجية الأميركية حادث تفجير السيارة في دمشق، الذي أسفر عن مقتل 17 شخصا وإصابة 14 غيرهم، بأنه مقلق ونددت بجميع الأعمال الإرهابية التي تستهدف مواطنين أبرياء وقالت للصحافيين انها علمت بنبأ الانفجار صباح السبت غير أنها لم تطلع بعد على تفاصيله.

وكان المتحدث باسم الخارجية الأميركية غوردون دوغيد قد قال إن الولايات المتحدة تندد بهذا الحادث وبجميع الأعمال الإرهابية وقدّم التعازي لعائلات الضحايا. وأضاف انه ليس هناك أدلة على أن مواطنين أميركيين قتلوا او جرحوا في الحادث. وأشار أيضا إلى عدم وجود إشارات على أن السفارة الأميركية او موظفيها في دمشق في خطر.

إغلاق القسم القنصلي في السفارة الأميركية بدمشق

هذا وقد قررت وزارة الخارجية الأميركية السبت إغلاق القسم القنصلي في السفارة الأميركية في دمشق، على أن تعاود فتح أبوابها في الخامس من أكتوبر/ تشرين الأول المقبل وذلك بسبب حادث تفجير السيارة
XS
SM
MD
LG