Accessibility links

logo-print

تحركات في أميركا لحماية الدببة القطبية من الانقراض


طالبت مجموعة من علماء البيئة والباحثين والبرلمانيين الأميركيين بزيادة نسبة الدببة القطبية في حدائق الحيوانات في الولايات المتحدة لحماية هذا النوع المهدد بالانقراض بسبب الانحباس الحراري وارتفاع درجة حرارة الجو.

وبحسب صحيفة واشنطن بوست، فإن الفكرة تكمن في زيادة نسبة هذه الحيوانات من خلال عمليات التلقيح وغيرها من عمليات التناسل الاصطناعي.

وقالت الصحيفة إن هذه الفكرة تحظى بدعم جيفري بونير مدير حديقة حيوانات سانت لويس بولاية ميزوري التي استحدثت البيئة الطبيعية التي تعيش فيها هذه الدببة، في إطار مشروع بلغت تكلفته 20 مليون دولار.

ويتراوح العدد الإجمالي للدببة القطبية في العالم بين 20 و25 ألفا، منها 4700 في منطقة ألاسكا، إلا أن التوقعات الحالية تشير إلى احتمال انقراض ثلث الدببة القطبية بحلول عام 2050.

وأشارت الدراسات المناخية إلى أن انبعاثات الغازات الناجمة عن نشاط الإنسان تؤدي إلى تسريع ذوبان الجليد ما أدى إلى انخفاض سريع لعدد الدببة القطبية.

وقد لفتت صحيفة واشنطن بوست إلى احتمال ذوبان الطوف الجليدي في المنطقة القطبية الشمالية بالكامل بحلول عام 2030.

XS
SM
MD
LG