Accessibility links

logo-print

الداخلية تعتقل سيدة تدير شبكة انتحارية في ديالى وتؤكد عزمها إنهاء ملف الانتحاريات


قالت وزارة الداخلية إنها بصدد الانتهاء من ملف الإنتحاريات في ديالى، التي يتسلم قائد الشرطة الجديد فيها منصبه الأحد بشكل رسمي.

إذ أعلن مدير العمليات في وزارة الداخلية اللواء عبد الكريم خلف عن نشر قوة في مناطق غرب ديالى والتي توصف بالساخنة، موضحا بقوله:

"أن الجهود وصلت إلى تكامل قوة غرب ديالى وانتشارها على الأرض والآن فوج ديالى الثالث يتكامل ويمسك مناطق مهمة وساخنة وصعبة، وأننا سنبني هذه القوة التي تتطور، وإن مهام القائد الجديد العميد الركن عبد الحسين الداموك والذي سيستلم ديالى يوم غد (الأحد) سيستمر في ذات النهج، وأيضا أرسلنا قوة وصلت إلى منطقة العظيم وهذه أيضا مفخرة أخرى أن يصل فوج طوارئ إلى منطقة العظيم التي يعرف الجميع مدى سخونتها".

وقال اللواء خلف في حديث لـ "راديو سوا" إن ملف الإنتحاريات قارب على الانتهاء، مشيرا إلى اعتقال شبكة للانتحاريات، وأضاف:

"إن قواتنا في جهد تحقيقي الآن في مكان ما في ديالى وقد ذهبت بقوة صغيرة جدا لإلقاء القبض على إحدى السيدات التي تقود شبكة انتحارية مهمة مع اثنين من مساعديها وهذه السيدة مهمة جداً بالنسبة لديالى، وإننا نعتقد بأن ملف الإنتحاريات شارف على الإغلاق".

وتعد محافظة ديالى من أكثر المحافظات التي شهدت هجمات انتحارية بأحزمة ناسفة نفذتها نساء حيث يقارب عدد هذه الهجمات العشرين هجمة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد سامي البدراني:
XS
SM
MD
LG