Accessibility links

logo-print

القوات العراقية تتسلم المهام الأمنية في محافظة بابل من القوات الأميركية خلال شهر


أعلن محافظ بابل سالم المسلماوي الأحد أن قوات الأمن العراقية ستتسلم المهام الأمنية في المحافظة من القوات الأميركية خلال شهر.

وأضاف المسلماوي بأنه تمت مناقشة الموضوع مع الحكومة العراقية وقوات التحالف وتم الاتفاق على نقل المهام الأمنية للقوات العراقية خلال شهر.

وبذلك ستصبح بابل المحافظة 12 التي تطلع فيها القوات العراقية بالمهام الأمنية .

وأكد المحافظ خلال لقاء مع وكالة فرانس برس أن الوضع الأمني في بابل جيد جدا، وباستطاعة القوات العراقية إنجاز وتنفيذ المهام الأمنية في المحافظة.

كما أكد قائد شرطة المحافظة اللواء فاضل رداد عملية نقل المهام الأمنية، لكنه قال إن القوات المحلية لا تزال تحتاج إلى الدعم اللوجستي.

وبعد تسليم الملف الأمني في محافظة بابل ستنسحب القوات الأميركية إلى قواعدها وتشارك بالعمليات العسكرية في الحالات الطارئة وبطلب من المحافظ فقط.

وكانت القوات العراقية قد تسلمت المسؤوليات الأمنية في محافظة الانبار السنية غرب بغداد والتي كانت تعد من أكثر المحافظات التي تشهد أعمال عنف، في أول سبتمبر/أيلول الجاري.

وتسيطر القوات الاميركية حاليا على 11 محافظة من أصل 18 محافظة في البلاد.

ولا تزال ست محافظات، تحت سيطرة القوات الأميركية وهي بغداد وواسط وديالى ونينوى وصلاح الدين وكركوك.
XS
SM
MD
LG