Accessibility links

logo-print

مطالب بتفعيل المصالحة الوطنية وتعزيز الديمقراطية


طالبت قوى سياسية الجهات الرسمية بتفعيل مشروع المصالحة الوطنية وتعزيز النظام الديمقراطي لضمان نجاح العملية السياسية في البلاد.

وأستبعد ممثلو تلك القوى في أحاديث خاصة بـ "راديو سوا" قدرة حكومة نوري المالكي وحتى نيتها في تحقيق مشروع المصالحة الوطنية ، وفي هذا الشأن قال القيادي في الحزب الإسلامي العراقي عبد الكريم السامرائي:

"لا توجد إجراءات حقيقية على الأرض لإنجاح مشروع المصالحة ، فضلا عن غياب النية الحقيقية بخصوص ذلك".

وأشار النائب محمود عثمان إلى استجابة أطراف عراقية خارج العملية السياسية لمشروع المصالحة بقوله:

"بالإمكان ضمان نجاح المصالحة بنبذ العنف والتجاوب مع مشروع رئيس الوزراء لما تضمنه من نقاط إيجابية وانفتاحه على الجهات الأخرى، وأعتقد بأن بعض الأطراف تجاوبت مع المشروع".

وشدد أمين عام الحركة الاشتراكية العربية عبد الإله النصراوي على بناء الدولة على أسس وطنية تمهيداً لتحقيق المصالحة بين الأطراف داخل وخارج العملية السياسية:

"أعداد كثيرة من المشاركين في العملية السياسية توفرت لديهم القناعة بأن بناء الدولة على أسس وطنية بعيدة عن المحاصصة الطائفية والسياسية وهذا هو الطريق الذي يوحد العراقيين".

وفي إطار تحقيق المصالحة الوطنية نظمت الحكومة العديد من المؤتمرات لحثِّ الأطراف العراقية على المشاركة في العملية السياسية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG