Accessibility links

logo-print

تحذير من انقراض نصف البرمائيات بحلول 2050


حذرت جمعية علوم الحيوانات في لندن من انقراض نصف الحيوانات البرمائية في أوروبا بحلول عام 2050 نتيجة لظاهرة الاحتباس الحراري وتدمير مواطن هذه الحيوانات والأمراض التي تفتك بها.

وأفاد تقرير للجمعية نشر هذا الأسبوع بأن أوروبا تحوي أكثر من 80 نوعا من البرمائيات تتوزع نسبة كبيرة منها على حوض البحر المتوسط.
وقد تنتهي هذه الأنواع معزولة على الجزر أو شبه الجزر جراء تغير طبيعة مواطنها بسبب ارتفاع حرارة الكوكب.

وقال ترنت غارنر العضو في الجمعية في مؤتمر صحافي في حديقة حيوانات لندن إن التهديد الأعظم يأتي من تدهور الموطن كما تبرز مخاطر ناجمة عن التلوث وإدخال أنواع غريبة.

وأضاف أنه برزت إثباتات على أن تغير المناخ ولد أو سيولد عواقب وخيمة فيما تتفاقم مشكلة الأمراض المعدية بين تلك الأنواع.

وضرب غارنر مثلا بالعلجوم أو الضفادع العادية الأكثر شيوعا في أوروبا التي تواجه تهديدا متزايدا في جنوب بريطانيا بسبب دفء فصل الشتاء مما يؤثر على وظائفها خلال سباتها الشتوي.

ومع تراجع صقيع الشتاء يستهلك الحيوان المزيد من مخزونه الحيوي في فترة السبات التي يخرج منها في حالة سيئة.
XS
SM
MD
LG