Accessibility links

logo-print

الرئيس بوش يقول إن مجلس النواب الأميركي سيصوت على خطة إنقاذ المصارف الجمعة


أعلن الرئيس جورج بوش الأربعاء أن مجلس النواب الأميركي سيصوت الجمعة على صيغة معدلة لخطة إنقاذ المصارف التي سبق ورفضها الاثنين.

وصرح بوش بأن مجلس الشيوخ سيناقش هذا مشروع القانون مساء اليوم الأربعاء، وأنه يأمل في أن يصادق المجلس على مشروع القانون، ثم سيطرح للتصويت في مجلس النواب صباح الجمعة.

وأضاف أن مشروع القانون هذا يختلف عن الذي سبقه، وقد تم تحسينه وكله ثقة في أنه سيعتمد.

وأكد الرئيس بوش أنه من المهم جدا بالنسبة إلينا إقرار هذا القانون لتثبيت الوضع والحيلولة دون تدهوره، مما قد يسفر عن خسارة المواطنين الأميركيين أموالهم ووظائفهم.

وتبادل الرئيس بوش كثيرا من الاتصالات الهاتفية الأربعاء مع النواب من أصحاب النفوذ وأعضاء في مجلس الشيوخ المقتنعين بضرورة الإسراع في تبني الخطة، ومع الذين ما زالوا مترددين.

وأوضح بوش أنه من الأهمية بمكان التعامل بكثير من الجدية مع هذا القانون، فهو مهم لأن الأرصدة استأنفت التداول حتى تكون المؤسسات الصغيرة قادرة على تمويل عملياتها، وتستطيع المدن الحصول على الأموال المطلوبة لتلبية حاجات سكانها وتستطيع الولايات تلبية حاجاتها.

ويتوقع أن تتمتع الصيغة الجديدة للخطة الحكومية لدعم النظام المالي بمبلغ 700 مليار دولار بحظوظ أكبر لإقرارها في مجلس الشيوخ مقارنة بصيغتها الأولى التي رفضها مجلس النواب الاثنين ولم تنل دعم الجمهوريين.

وأسفر رفض الخطة بفارق 13 صوتا إلى تراجع مؤشر داو جونز بنسبة 7 بالمئة الاثنين.
XS
SM
MD
LG