Accessibility links

البريد الاميركي يوزع أدوية في حالة وقوع هجوم بالجمرة الخبيثة


قال مسؤولون من وزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأميركية يوم الأربعاء إن إدارات توزيع البريد الحكومية ستوزع إمدادات عاجلة من المضادات الحيوية على المواطنين في المدن الأميركية في حالة وقوع هجوم بالجمرة الخبيثة.

واختبر النظام في ثلاث مدن كبيرة هي سياتل وفلادلفيا وبوسطن ومن المقرر أن يبدأ برنامج استطلاعي قريبا في منطقة منيابوليس وسان بول بولاية مينيسوتا.

وأكد مايكل ليفيت وزير الصحة والخدمات الإنسانية على عدم وجود دليل على قرب وقوع أي هجوم مشددا على ضرورة وجود نظام جاهز للتوزيع السريع لدى السلطات.

وقال مسؤولون إن موزعي البريد الذين سيوصلون المضادات الحيوية إلى المنازل سيكون جميعهم من المتطوعين وسيكون لديهم إمدادات مسبقة من المضادات الحيوية لحماية أنفسهم وأسرهم.

وأودت هجمات بخطابات احتوت على الجمرة الخبيثة في الولايات المتحدة عام 2001 بحياة خمسة أشخاص، بينهم اثنان من العاملين في خدمات البريد الأميركي بمنشأة في واشنطن العاصمة، وأدت إلى مرض 13 شخصا. وتعاطي آلاف الأشخاص المضادات الحيوية لمنع الإصابة بالمرض.

وسوف يوصل عمال البريد آلاف الجرعات من الدوكسيسايكلين وهو مضاد حيوي يمكنه معالجة الإصابة بالجمرة الخبيثة.

وتصيب الجمرة الخبيثة الجلد والجهاز المعوي ويمكن معالجتها بسهولة إذا تم التصدي لها مبكرا. لكن إذا تم استنشاق الجراثيم يصبح من الصعب تشخيص الأعراض ومع مرور الوقت عادة ما يكون قد فات الأوان على إنقاذ حياة المريض المصاب بالفعل بالمضادات الحيوية.

وبعد هجمات عام 2001 تناول أكثر من 10 آلاف شخص مضادات حيوية لحمايتهم من الإصابة في حالة تعرضهم للجراثيم التي تصيب الرئة.
XS
SM
MD
LG