Accessibility links

logo-print

وزراء دفاع الدول الأوروبية يبحثون في إنهاء مهمة الإتحاد العسكرية في البوسنة


قال مسؤولون أوروبيون إن وزراء دفاع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ناقشوا يوم الأربعاء إمكانية إنهاء مهمة الاتحاد العسكرية في البوسنة واستبدالها بمهمة مدنية أو قوة للتدخل السريع.

ويذكر أن للاتحاد الأوروبي الآن قوة قوامها 2500 جندي في البوسنة بدأت بتفويض من الأمم المتحدة لحفظ السلام عام 2004.

وصرح مسؤولون في وزارة الدفاع الفرنسية التي تتولى حاليا الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي، بأن هناك توافقا في الآراء بين القادة العسكريين على أن معظم الأهداف العسكرية قد تم تحقيقها.

وقال أحد المسؤولين إنه يمكن التفكير في إنهاء هذه المهمة، مشيرا إلى وجود خيارات عدة إذا تقرر ذلك منها نقل المهام لتصبح مدنيه أو تشكيل قوة رد سريع قادرة على التدخل الفوري في حال تدهور الوضع.

وكان مجلس الأمن الدولي قد أصدر قرارا في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي بتمديد بقاء قوة حفظ السلام الأوروبية لمدة عام آخر في الإقليم.
XS
SM
MD
LG