Accessibility links

ميدفيديف: عهد هيمنة الاقتصاد والعملة الأميركية ولى من دون رجعة


أعلن الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف اليوم الخميس أن العالم بحاجة إلى نظام مالي جديد وأنه يجب العمل على وضع نظام اقتصادي عالمي لأن عهد هيمنة الاقتصاد والعملة الأميركية بعد الأزمة المالية التي تعرضت لها الأسواق المالية قد ولى من دون رجعة على حد قوله.

ووصف ميدفيديف على هامش مشاورات حكومية ألمانية روسية في سان بطرسبورغ بحضور المستشارة أنغيلا ميركل النظام الاقتصادي المالي الذي يقترحه بأنه لا بد أن يكون أكثر عدلا ويقوم على مبادئ تعدد الأقطاب وسيادة القانون والأخذ بالمصالح المتبادلة.

وأضاف ميدفيديف أن الأزمة المالية تؤكد أن أي بلد مهما كان قويا غير قادر وحده على لعب دور الضابط الأكبر للاقتصاد، على حد تعبيره.

وصدرت هذه المواقف غداة تصريحات أدلى بها رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين وأكد فيها أن الأزمة المالية العالمية ناتجة عن عدم مسؤولية النظام المالي الأميركي.

وقد رفض البيت الأبيض أمس الأربعاء هذه الانتقادات.

يشار إلى أن السوق المالية الروسية شهدت اضطرابات في الأسابيع الأخيرة.

وبالرغم من امتلاك البنك المركزي الروسي احتياطات كبيرة بالدولار الأميركي، إلا أن الكرملين يسعى منذ سنتين لتنويع عملاته الأجنبية لاسيما اليورو.
XS
SM
MD
LG