Accessibility links

logo-print

شارابوفا تغيب عن بطولة الماسترز في الدوحة بسبب الإصابة


أعلنت الروسية ماريا شارابوفا وقف مشاركاتها في بطولات كرة المضرب للموسم الحالي ومن بينها بطولة الماسترز للسيدات التي تقام لأول مرة في العاصمة القطرية الدوحة من 4 إلى 9 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل. وتعاني شارابوفا التي تراجعت إلى المركز السادس في تصنيف اللاعبات المحترفات، من إصابة في كتفها الأيمن أبعدتها عن الملاعب منذ أغسطس/ آب الماضي.

وقالت شارابوفا على موقعها على شبكة الانترنت "أنا أتحسن لكن الشفاء يحتاج إلى وقت أطول مما كنت اعتقد في السابق. قررت مع فريق عملي إنهاء موسمي".

وكانت مشاركة شارابوفا شبه مؤكدة لأنها تحتل المركز السادس في تصنيف المحترفات، وهي كانت ستعود إلى ملاعب الدوحة حيث توجت في بداية الموسم الحالي بلقب دورة العاصمة القطرية بتغلبها على مواطنتها فيرا زفوناريفا في المباراة النهائية.

وكانت شارابوفا قد توجت بطلة لدورة الدوحة عام 2005 حين كانت تقام ضمن الفئة الثانية بفوزها في النهائي على الاسترالية اليسيا موليك، علما بأن دورة الدوحة انتقلت بدءا من هذا العام إلى الفئة الأولى (تير 1) وارتفعت جوائزها المالية إلى 5ر2 مليون دولار.

وسطرت شارابوفا بداية مثالية هذا الموسم بعد فوزها ببطولة استراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى، قبل أن تصاب لاحقا ما دفعها للمشاركة في 9 دورات فقط وهي كانت انسحبت من اولمبياد بكين الذي توجت بذهبيته مواطنتها ايلينا ديمنتييفا، وبطولة فلاشينغ ميدوز الأميركية، آخر البطولات الأربع الكبرى.

ومنح الاتحاد الدولي لكرة المضرب قطر شرف تنظيم بطولة الماسترز للسيدات من 2008 إلى 2010 في صفقة قدرت بـ42 مليون دولار. وتفوقت قطر لاستضافة هذا الحدث الكبير الذي يقام في أواخر كل سنة، على مونتيري المكسيكية وبانغالور الهندية واسطنبول التركية، علما بأن مدريد هي التي استضافت بطولة الماسترز في العامين الأخيرين.

وتشارك في الماسترز أفضل ثماني لاعبات في العالم تنال الفائزة منهن جائزة مقدارها 485ر1 مليون دولار من أصل مجموع الجوائز المقدرة ب45ر4 ملايين دولار.

وستنسد استضافة بطولة الماسترز إلى اسطنبول بين عامي 2011 و2013 حيث يتم إنشاء ملعب جديد يتسع لعشرة آلاف متفرج لهذه الغاية.

XS
SM
MD
LG