Accessibility links

إيران تنصح مسؤوليها بعدم التوجه لسوريا خوفا من عمليات إرهابية محتملة ضدهم


أفادت صحيفة يديعوت أحرنوت الإسرائيلية اليوم الخميس إن أجهزة المخابرات الإيرانية أوعزت إلى المسؤولين الإيرانيين وقادة حزب الله اللبناني بالعدول عن التوجه إلى سوريا خوفا من محاولات اغتيال أو عمليات إرهابية محتملة ضدهم.

وقالت الصحيفة إن انفجار السيارة المفخخة في دمشق الأسبوع الماضي سلط الضوء على التوتر السائد بين العلاقات الإيرانية السورية وعلاقات الأخيرة بحزب الله في لبنان.

وأشارت الصحيفة إلى عوامل التوتر التي تسود بين البلدين منها اتهام الرئيس السوري بشار الأسد دولة عربية بتهريب السيارة المفخخة إلى داخل سوريا دون الإشارة إلى اسم هذه الدولة ونشر الجيش السوري لآلاف الجنود على الحدود مع لبنان بعد أن وصف الأسد لبنان بكونه تهديدا أمنيا واتهام حزب الله المدعوم من قبل إيران لسوريا بتسريب معلومات، وفقا للصحيفة، عن نية عناصر حزب الله اختطاف رجال أعمال إسرائيليين.

وكانت تقارير صحافية لبنانية قد أشارت أمس الأربعاء إلى أن حزب الله نصح عناصره بتوخي الحذر والعدول عن التوجه لسوريا في الوقت الراهن بعد التفجير الانتحاري.

وقالت هذه التقارير أن الحزب كان قد نصح عناصره القيادية بالحذر خلال زيارتهم للعاصمة السورية بعد اغتيال القيادي في الحزب عماد مغنية في دمشق منتصف فبراير/شباط الماضي، إلا أن قيادة الحزب، وبعد التفجير الانتحاري الأخير، أصدرت أوامر بعدم التوجه إلى سوريا.

XS
SM
MD
LG