Accessibility links

واشنطن تتعاقد مع شركات خاصة لإنتاج مواد إعلامية لزيادة الدعم الشعبي لعملياتها داخل العراق


قالت صحيفة واشنطن بوست في عددها الصادر اليوم الجمعة إن وزارة الدفاع الأميركية ستنفق 300 مليون دولار خلال السنوات الثلاث المقبلة لإنتاج مواد إعلامية وبرامج ترفيهية وإعلانية تهدف لزيادة الدعم الشعبي للأهداف الأميركية والحكومة العراقية.

وقالت الصحيفة إن الوزارة تعاقدت مع أربعة شركات خاصة الأسبوع الماضي بهدف توسيع وتوطيد ما تسميه القوات الأميركية بالعمليات المعلوماتية والسيكولوجية في العراق.

وتشترط هذه العقود إنتاج هذه المواد وبثها عبر وسائل الإعلام العراقية المختلفة.

ووفقا للصحيفة، ما تزال الوزارة تحاول الوصول إلى مرحلة المنافسة مع الحرب الدعائية التي يسيطر عليها تنظيم القاعدة الذي تتسم عملياته الإعلامية بالتعقيد والكفاءة.

ويعتقد عدد من مسؤولي وزارة الدفاع أن منتجاتهم الإعلامية أصبحت أكثر فاعلية حيث أنها تسلط الضوء على عمليات القتل التي ينفذها المتمردون وعناصر القاعدة وتساهم بتشكيل رفض شعبي عام لمثل هذه الأعمال.

وساهمت هذه المواد الإعلامية والإعلانية، وفقا للصحيفة، بتحسن الخدمات الحكومية وشجعت على المصالحة السياسية وأشادت بالقوات العراقية وشجعت المواطنين على الإبلاغ عن الأعمال الإجرامية.
XS
SM
MD
LG