Accessibility links

كوشنير يزور تل أبيب والأراضي الفلسطينية لدفع عملية السلام


وصل وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير الى مطار بن غوريون قرب تل أبيب مساء الجمعة في زيارة لإسرائيل والأراضي الفلسطينية تستغرق يوميْن.

وسوف يلتقي كوشنير اليوم السبت مع رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس ورئيس الوزراء سلام فياض ووزير الخارجية رياض المالكي، كما سيجري الأحد محادثات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي المستقيل إيهود أولمرت ووزيرة الخارجية تسيبي ليفني ومسؤولين في الأحزاب السياسية الإسرائيلية.

وجاء في بيان أصدرته وزارة الخارجية الفرنسية ان كوشنير ينوي حث الطرفين الفلسطيني والإسرائيلي على مواصلة مفاوضاتهما حتى تحقق عملية السلام تقدما ملموسا في الأشهر المقبلة.وأضاف البيان أن زيارة الوزير الفرنسي ستشكل فرصة لتقييم الكيفية التي يمكن بها للاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة مساعدة الطرفين على إحراز تقدم.

وسيزور كوشنير مدينة جنين في الضفة الغربية برفقة وزير الخارجية الفلسطيني للاطلاع على النتائج التي حققتها السلطة الفلسطينية في المجال الأمني كما سيشدد في محادثاته مع المسؤولين الإسرائيليين على ضرورة تجميد الاستيطان.

في سياق أخر، صرح العضو العربي في الكنيست الإسرائيلي احمد الطيبي بأن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس سيزور دمشق في الـ12 من الشهر الحالي لبحث المساعي الرامية إلى المصالحة بين حركتي فتح وحماس.

وقد أكد كبير المفاوضين الفلسطينيين صائب عريقات ان عباس سيجتمع مع الرئيس بشار الأسد لتنسيق مواقفِهما بشأن جميع القضايا.

وقال مسؤولون في فتح إن مصر سوف تستضيف محادثاتِ مصالحة بين حماس وعدةِ منظمات فلسطينية في الـ14 من الشهر الحالي ثم تقدم تقريرا عن نتائج تلك المحادثات إلى الجامعة العربية التي تحاول أيضا إيجاد مصالحة فلسطينية.

وقد دعا رئيس الحكومة المقالة في قطاع غزة إسماعيل هنية إلى حوار حقيقي في القاهرة بين الفصائل الفلسطينية بعيد عن فرض الشروط، محذرا من خروج الحوار إلى اتفاقيات سطحية غير قابلة للصمود على حد تعبيره.

مراسلة "راديو سوا" في غزة الفت حداد والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG