Accessibility links

logo-print

المناظرة بين المرشحين في الانتخابات لمنصب نائب الرئيس الأميركي تسجل مشاهدة كبيرة


سجلت المناظرة التلفزيونية الوحيدة بين المرشحَيْن لمنصب نائب الرئيس الأميركي وهما الجمهورية سارة بالين والديموقراطي جوزف بايدن أعلى نسبة مشاهدين في الولايات المتحدة وقد شاهدها نحو70 مليون شخص.

وهذه النسبة هي أعلى من الرقم القياسي السابق الذي سُجّل عام 1984، عندما شاهد نحو 56 مليون شخص المناظرة بين جيرالدين فيرارو وجورج بوش الأب الذي كان مرشحا لمنصب نائب الرئيس مع رونالد ريغان.

وحسب استطلاعات للرأي التي أجرتها وسائل الإعلام الأميركية فان بايدن خرج منتصراً في المواجهة في حين رأى نسبة من المشاهدين أن بايلن خرجت أفضل مما كان متوقعا.
XS
SM
MD
LG