Accessibility links

مساعد فييرا: مدرب المنتخب الوطني ملتزم بعمله وسيستأنف التدريبات بعد عطلة العيد


نفى مساعد مدرب المنتخب العراقي لكرة القدم رحيم حميد أن يكون مدرب المنتخب البرازيلي جورفان فييرا قد أجرى محادثات مع مسؤولين من نادي الوصل، أحد فرق المقدمة في دوري الامارات، كونه ملتزم بعقد للاشراف على المنتخب العراقي.

وأكد حميد لـ"راديوسوا" أنه تباحث مع فييرا الذي يقضي إجازة العيد في المغرب، حول المنهاج التدريبي للمنتخب خلال الفترة المقبلة وإمكانية تشكيل منتخب من لاعبي الدوري المحلي، موضحا ذلك بالقول:

"ليس هنالك أي شيء فقد أخبرني فييرا بأنه سيعود الى العراق بعد عطلة العيد لأنه ملتزم بعقد لتدريب المنتخب وسيقوم بعمل معسكر تدريبي من المفترض ان يكون في بغداد لكنه لا يعرف ماذا بعد ذلك لأن المنتخب ليس لديه التزام الا إذا كانت هنالك مباراة ودية، واكد لي انه سيواصل رؤيته للاعبين المحليين بشكل اكبر وسيشاهد عدد من المباريات الودية بين الاندية وسيعمل كما هومتفق عليه على تهيئة منتخب من لاعبي الدوري المحلي".

وحول وجود تأثيرات خارجية على المدرب من خلال اشراك لاعبين مغمورين من فريق الحدود، احد الفرق المتأهلة للدوري الممتاز الذي ينوي مستشار رئيس الوزراء لشؤون الرياضة الترشح لرئاسته في تدريبات المنتخب مقابل تجاهل دعوة عدد كبير من الاسماء الجيدة التي برزت في منافسات الدوري الممتاز اجاب حميد قائلا:

"المدرب ليس لديه علم بأنهم من نادي الحدود أو أن بسام الحسيني مرشح لرئاسة نادي الحدود، بل أن اللاعبيْن حضرا للملعب وأخبرته بأمرهما وقال دعهما يتدربان لآنهما عراقيين، بعدها اعتذرنا منهما واخبرناهما انهما جيدان لكن الوقت مبكر للعب مع المنتخب وعليهما البحث عن فرصة مع منتخب الشباب أو الأولمبي، وان شاء الله ستكون هنالك فرصة لرؤية الكثير من اللاعبين مع بداية الدوري، كما أننا وجهنا الدعوة للاعبين الذين تم اختيارهم في وقت سابق للانضمام للتدريبات في ملعب الشعب".

وكان المدرب البرازيلي جورفان فييرا غادر العاصمة بغداد بصورة مفاجئة بعد أن ابدى تذمرا واضحا من عدم تسلم مقدم عقده البالغ 250 الف دولار وعدم حضور اعضاء اتحاد اللعبة لتدريبات المنتخب.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد ضياء النعيمي:
XS
SM
MD
LG