Accessibility links

logo-print

المكتبة الوطنية الاسبانية تعتزم ترميم أعمال تاريخية منهوبة


تعتزم المكتبة الوطنية الأسبانية ترميم الأعمال والكتب التاريخية الشهيرة التي كانت قد تعرضت للسرقة أو التخريب، مع الحفاظ على الآثار التي تركها عليها اللصوص لتظل شاهدة على العبث الذي لحق بهذه الأعمال على مر العصور.

وقالت مديرة المكتبة ميلاغروس دل كورال إن من بين تلك الأعمال 11 كتابا من بينها كتاب شهير لبطليموس. وكان لص يدعى سيزار غوميز قد أقر بأنه سرق من هذا الكتاب 16 صفحة على مدار عامين ونصف العام، تم استعادة 11 صفحة منها، بينما لا تزال الصفحات الخمس المتبقية مجهولة المصير.

وأكدت مديرة المكتبة أن المسؤولين عن عمليات الترميم سيقومون بإرفاق لوحات توضيحية لكل عمل يتم ترميمه لشرح الأجزاء التي كان قد تم العبث بها، أو تزييفها والأجزاء الأصلية وكيف تمت عملية الترميم.

ومن المتوقع أن تستمر عملية الترميم التي يشارك فيها 22 متخصصاً نحو شهرين.
XS
SM
MD
LG