Accessibility links

logo-print

نيغروبونتي من أربيل: واشنطن وبغداد توشكان التوقيع على الاتفاقية الأمنية


أعلن مساعد وزيرة الخارجية الاميركية جون نيغروبونتي مساء السبت في أربيل اثر اجتماع مع رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني أن الجانبين العراقي والأميركي قريبان جدا من التوصل الى اتفاق حول الوجود الأميركي في العراق.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن نيغروبونتي قوله للصحافيين في أربيل "إن المباحثات مستمرة وهناك مسائل قليلة باقية، إننا قريبون جدا من التوصل الى اتفاق" في اشارة الى الاتفاقية الامنية حول الوجود الاميركي في العراق ما بعد العام 2008.

وفي رده على سؤال حول تفاصيل الاتفاقية، قال نيغروبونتي: "ليس من الحكمة الافصاح عن تفاصيل الاتفاقية قبل التوصل الى اتفاق نهائي. نأمل بالتوصل الى اتفاق في اقرب وقت".

من جهته، قال رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني "موقفنا واضح يجب توقيع هذه الاتفاقية لأنها تصب في صالح الطرفين".

وكان المسؤول الاميركي أجرى محادثات مع قادة مختلف القوميات في كركوك، وقال مسؤولون محليون ان اجتماع كركوك تطرق الى "قانون انتخاب مجالس المحافظات وبالتحديد المادة المتعلقة بالمدينة وضرورة اعادة النظر في موضوع تمثيل الاقليات عبر تفعيل المادة التي تحفظ حقوقهم".

وحضر الاجتماع المغلق الذي استمر ساعة مسؤولون من القوميات العربية والتركمانية والكردية الممثلة في مجلس المحافظة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن محافظ كركوك عبد الرحمن مصطفى قوله إن "الآراء التي طرحت كانت متقاربة والجميع كانوا متفقين على تحسن الوضع الامني في كركوك وضرورة الاحتكام الى الدستور في معالجة المشاكل فضلا عن سبل تنشيط الوضع الاقتصادي في المحافظة".

من جهته، قال رئيس مجلس المحافظة رزكار علي زنكنه "هناك اتفاق بخصوص الالتزام بالدستور وضمان حقوق الاقليات، كما تم التاكيد على مواصلة دعم الحكومة الاميركية لكركوك في المجالين الأمني والاقتصادي".

وقالت سيلفانا بويا ممثلة المسيحيين في مجلس المحافظة "شددنا على ضرورة اعادة ادراج المادة التي تحفظ حقوق الاقليات والجميع متفق على ضرورة عدم تهميشها".

بدوره، قال حسن توران من جبهة تركمان العراق "قمنا بطرح وجهات نظرنا بخصوص مختلف القضايا التي تخص المحافظة واكدنا ضرورة تطبيق الادارة المشتركة بنسب متوازية لضمان حقوق كافة الاطراف".

كما قال الشيخ عبد الله سامي العاصي من ممثلي العرب "طرحنا عدة مواضيع وكل الافكار تقريبا كانت متقاربة".

XS
SM
MD
LG