Accessibility links

وزير الخارجية المصرية يزور العراق ورئيس بعثة الجامعة العربية يتوجه الاثنين إلى بغداد


وصل وزير الخارجية المصرية أحمد أبو الغيط إلى العراق الأحد في زيارة مفاجئة هي الأولى منذ عام 1990، وأوضح على إثر محادثات أجراها مع نظيره العراقي هوشيار زيباري أن هذا هو الوقت المناسب لتوسيع التعاون بين البلدين وإقامة علاقات عراقية مصرية أعمق.

ومن جانبه قال وزير الخارجية العراقية زيباري إن البلدين يمكن أن يستفيدا من تعزيز العلاقات بينهما وأضاف أن بغداد تتطلع للحصول على العون من القاهرة في مجال تطوير بنية العراق الأساسية التي دمرتها الحرب.

وكان المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية حسام زكي قد قال في بيان إن زيارة أبو الغيط تهدف إلى تكريس التواصل المصري العراقي الرسمي.

وتابع أنها تهدف أيضا إلى إبراز الاهتمام المصري العالي المستوى بالعراق الشقيق وبالتطورات والأحداث التي يشهدها في مختلف المجالات.

وزير النفط المصري يرافق أبو الغيط

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية أن وزير النفط المصري سامح فهمي يرافق أبو الغيط في زيارته.

وليس لمصر ممثل دبلوماسي رسمي في العراق منذ خطف وقتل القائم بالأعمال المصري في بغداد إيهاب الشريف في يوليو/تموز 2005، في عملية لتنظيم القاعدة.

أبو الغيط يلتقي القيادات العراقية

وقال زكي إن أبو الغيط يلتقي خلال زيارته التي تستمر يوما واحدا القيادات العراقية وكبار المسؤولين العراقيين لتبادل الرأي حول مجريات الأوضاع في الشرق الأوسط والمشرق العربي ومنطقة الخليج. كما يتم خلال هذه اللقاءات تبادل وجهات النظر حول سبل تعزيز العلاقات المصرية العراقية وتطويرها.

وكان أبو الغيط قد ذكر في مايو/أيار الماضي أن مصر "تنظر بجدية في إرسال بعثة إلى العراق لتقصي الأوضاع والتعرف على إمكانية إعادة تواجدها الديبلوماسي فيه بما يخدم مصالح الشعبين الشقيقين والمصلحة العربية".

رئيس بعثة الجامعة العربية يتسلم مهامه في بغداد

هذا وقد صرح الرئيس الجديد لبعثة جامعة الدول العربية في العراق هاني خلاف بأنه سيتوجه الاثنين إلى بغداد لتسلم مهامه.

وكان خلاف قد زار بغداد بعد تعيينه وأجرى محادثات مع المسؤولين العراقيين. وكان يشغل سابقا منصب مندوب مصر الدائم لدى الجامعة العربية.

ويخلف هاني خلاف المغربي مختار لماني الذي أعلن في يناير/كانون الثاني الانسحاب من مهمته في بغداد، معللا ذلك باستحالة إنجاز أي شيء جدي وإيجابي على طريق المصالحة الوطنية في العراق، وغياب أي رؤية عربية لمعالجة الوضع العراقي.
XS
SM
MD
LG