Accessibility links

برلمانيون عراقيون يدينون هجوم حزب العمال على قاعدة عسكرية تركية


أدان برلمانيون هجوم عناصر من حزب العمال الكردستاني على قاعدة عسكرية تركية داعين حكومة أنقرة إلى ضبط النفس وحل المشكلة سلمياً.

وحذر النائب عن التحالف الكردستاني فرياد راوندوزي من تفاقم أزمة هجوم عناصر من حزب العمال الكردستاني على إحدى القواعد العسكرية التركية، مشدداً على ضرورة حلِّ المشكلة بالطرق السلمية.

وأضاف النائب راوندوزي في حديث خاص بـ "راديو سوا" قائلاً: "نحن في التحالف الكردستاني نعتقد بأن العنف لا يولد إلا العنف وينبغي حل المشكلة الكردية سواء كان في تركيا أو في أي بلد آخر بالطرق السلمية دون اللجوء إلى السلاح. ونحن نعتقد بأن هذه الهجمة ستعقد الأمور أكثر وأيضا تفتح الأبواب للجيش التركي لشن الهجمات على المناطق الحدودية في إقليم كردستان".

عضو لجنة العلاقات الخارجية في البرلمان النائب عن الائتلاف العراقي الموحد جابر حبيب جابر عزا تلك الخروقات إلى ضعف الحكومة في فرض سيطرتها، داعياً الحكومة التركية إلى الابتعاد عن أي ردٍّ انفعالي، وأضاف:

"ندين هذا الهجوم الإرهابي وأيضا أعمال حزب العمال الكردستاني. هذا جزء من عدم قدرة الحكومة العراقية على ضبط سيطرتها، ولو كانت لها القدرة على ضبط سيطرتها لم تسمح لأن تكون الأراضي العراقية ممراً لإيذاء أي دولة من دول الجوار، ولكن ندعو تركيا إلى ضبط النفس وأن لا يكون ردها انفعالي".

وكان مجلسا رئاسة الجمهورية والوزراء قد أدانا يوم الجمعة الماضي الهجوم، وطالبا الحكومة التركية بالتعامل مع الموضوع بحكمة وعدم اللجوء إلى القوة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد ظافر أحمد:
XS
SM
MD
LG