Accessibility links

logo-print

جون نيغروبونتي يزور الموصل ويلتقي مسؤوليها


قام جون نيغروبونتي نائب وزيرة الخارجية الأمريكية بزيارة إلى الموصل الاثنين للاطلاع عن كثب على الأوضاع الأمنية والاقتصادية والاجتماعية فيها، واجتمع فيها مع عدد من كبار المسؤولين المحليين في محافظة نينوى.

وقد شدد نائب محافظ الموصل خسرو كوران على أهمية الدور الأميركي وتأثيره في المعادلة العراقية، معربا عن أمله في ان تحقق زيارة المسؤول الأميركي نتائج ايجابية تصب في خدمة سكان المحافظة، وقال كوران في حديث خاص بـ "راديو سوا":

"أميركا جانب مهم في المعادلة العراقية، وحضور وفد رفيع المستوى من الخارجية الأميركية إلى الموصل من شأنه أن يساعد المدينة على تذليل المصاعب التي تواجهها. وقد شرحنا للوفد المشاكل التي تعاني منها المدينة، وبالتأكيد سيعمل الوفد على إيصال رسالتنا تلك إلى الإدارة الأميركية التي ستعمل بالتنسيق مع الوزارات العراقية لحل تلك المشاكل".

وعن أهم المحاور التي تم التطرق إليها خلال اجتماع نيغروبونتي مع مسؤولي المدينة المحليين، أوضح كوران قائلا:

"عقدنا مع نيغروبونتي اجتماعا استغرق مدة ساعتين حضره المحافظ دريد كشمولة، ورئيس مجلس المحافظة، وقائد عمليات نينوى الفريق رياض جلال توفيق، ناقشنا خلاله أوضاع المدينة الأمنية والاقتصادية والسياسية إضافة إلى احتياجات المدينة والتحديات التي تواجهها فضلا عن مناقشة قانون الانتخابات وإلغاء الفقرة 50 منه كذلك تطرقنا إلى المادة 140 وسبل تطبيقها بشكل عادل وديمقراطي".

وكان نيغروبونتي قد وصل إلى العراق يوم الجمعة الماضي في زيارة مفاجئة قام خلالها بجولة إلى المحافظات الشمالية التقى مسؤوليها المحليين ناقش معهم مختلف القضايا وخاصة ما يتعلق بقانون انتخابات المحافظات والمادة 50 التي حذفت منه والخاصة بالأقليات في العراق.

التفاصيل من مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG