Accessibility links

logo-print

إسرائيل تسمح للسلطة الفلسطينية بنشر قوات خاصة في مدينة الخليل لكبح نفوذ حماس المتصاعد


نقلت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية عن مسؤول أمني فلسطيني رفيع المستوى قوله إن إسرائيل وافقت على طلب تقدمت به السلطة الفلسطينية للسماح لها بنشر قوات أمنية في مدينة الخليل بالضفة الغربية لكبح نفوذ حركة حماس المتصاعد في المدينة.

وأشارت الصحيفة إلى أن الحكومة الإسرائيلية لم تصدر أي تأكيد بعد حول هذا الاتفاق، رغم أن المسؤول الفلسطيني قال إن السلطة ستبدأ بنشر قواتها اعتبارا من الأسبوع المقبل.

وأضافت الصحيفة أن السلطة الفلسطينية طلبت نشر 1000 رجل أمن في مدينة الخليل، غير أن إسرائيل وافقت حتى الآن على نشر 250 من حرس الرئاسة الفلسطينية وعدد مماثل لهم من قوات الشرطة، في حين ترغب السلطة بإدخال 500 آخرين من قوات الأمن الوطني للمدينة.

وذكرت الصحيفة أن السلطة الفلسطينية تقدمت بذلك الطلب من خلال قنوات دبلوماسية غربية في القدس كما تمت مناقشة الطلب خلال اجتماع رئيس الوزراء الفلسطيني مع الجنرال جيمس جونز الموفد الأميركي الخاص لشؤون الأمن في الشرق الأوسط.

وذكرت يديعوت أحرونوت أن مهمة هذه القوة الخاصة ستكون مكافحة الجهود السياسية المكثفة لحماس والتي تصاعدت وتيرتها مع قرب انتهاء فترة ولاية الرئيس محمود عباس ومطالبة حماس بعقد انتخابات رئاسية وعدم اعترافها بعباس بعد شهر يناير/كانون الثاني المقبل.

وقالت الصحيفة إن رئيس الوزراء الفلسطيني يخشى أن تستغل حماس الأوضاع وتنتشر في شوارع المدينة خلال الانتخابات، مضيفة أن فياض كان قد أشار إلى أن مدينة الخليل مرجحة أكثر من غيرها من مدن الضفة الغربية للسقوط في قبضة حماس.

XS
SM
MD
LG