Accessibility links

logo-print

إسرائيل تشدد إجراءاتها الأمنية وتغلق الضفة خلال احتفال اليهود بعيد الغفران


عززت إسرائيل الإجراءات الأمنية وشددت حصارها على الأراضي الفلسطينية قبيل احتفالها بيوم الغفران الذي يحييه اليهود بدءأ من غروب شمس يوم الأربعاء وحتى مساء الخميس.

وزادت قوات الأمن الإسرائيلية دورياتها في القدس القديمة، ومنعت الفلسطينيين في الضفة الغربية من دخول إسرائيل خلال فترة العيد.

وأعلن ناطق عسكري إسرائيلي أن الإغلاق سيبقى قائما حتى الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي من يوم الجمعة، مشيرا إلى أنه سيسمح للحالات الإنسانية وبعض الفئات المهنية بالتوجه إلى إسرائيل من الضفة الغربية.

وذكرت الإذاعة الإسرائيلية أن قوات الشرطة والجيش اتخذت إجراءات مشددة لحماية المحتفلين والمصلين في المعابد لاسيما عند الحائط الغربي للمسجد الأقصى في القدس والذي يسميه اليهود حائط المبكي بينما يطلق عليه المسلمون اسم حائط البراق.

وقال الناطق باسم الشرطة الإسرائيلية ميكي روزنفيلد إن إسرائيل قررت نشر أكبر عدد من قواتها على كافة أنحاء الأراضي والقيام بتفتيش أمني منهجي.

وكانت السلطات الإسرائيلية قد أغلقت الأراضي الفلسطينية الأسبوع الماضي بمناسبة حلول رأس السنة اليهودية الذي تزامن مع احتفالات المسلمين بعيد الفطر.
XS
SM
MD
LG