Accessibility links

وزيرة الإعمار والإسكان: العراق بحاجة إلى 2.5 مليون وحدة سكنية


وصفت وزيرة الإعمار والإسكان بيان ده زئي أزمة السكن في العراق بالمعقدة، مشيرة إلى أنها تحتاج إلى سنين عديدة حتى يحصل كل مواطن على وحدة سكنية مناسبة على الرغم من وجود خطط متوسطة الأمد لبناء المجمعات السكنية وصيانة المساكن القديمة.

ودعت ده زئي على هامش الندوة العلمية التي أقيمت في المركز الوطني للاستشارات الهندسية بمناسبة يوم الإسكان العربي الأربعاء إلى تشجيع دور الاستثمار الخارجي للحد من تلك الأزمة.

وأضافت ده زئي في حديث لـ"راديو سوا": "العراق بحاجة إلى مليونين ونصف مليون وحدة سكنية لغاية 2015 وهذا عدد هائل لا نستطيع إنجازه حتى لو كانت هناك خطة إعمارية. والمفروض أن نشجع الاستثمار والمستثمرين الذين نلتقي معهم، لكنهم يذهبون دون أي تقديم لعروضهم. فما زالت هناك مباحثات مع الشركات العالمية لاستدعائهم لبناء مجمعات سكنية وبخاصة في بغداد وبعض المحافظات التي حصلت الوزارة على قطع أراضي فيها".

وعلى الرغم من ذلك فقد رسمت وزارة الإعمار والإسكان خطة 2009، المكملة لخطة أعدتها منذ ثلاث سنوات لتوسيع عدد الوحدات السكنية في بغداد والمحافظات، حسب قول الوزيرة:

"وصل عدد المجمعات السكنية في المحافظات كافة إلى 27 مجمعا سكنيا ومن المؤمل أن يبلغ عدد المجمعات في جميع المحافظات اثنين في كل محافظة وبواقع 504 وحدات سكنية في عام 2009، فضلا عن إعادة الدور المتهرئة في الناصرية والديوانية".
XS
SM
MD
LG