Accessibility links

logo-print

المالكي يعلن تحقيق نجاح كبير للمصالحة الوطنية وحيادية مجالس الإسناد العشائرية


أعلن رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي أن مجالس الإسناد العشائرية التي شكلت مؤخرا في الجنوب العراقي والشبيهة بمجالس الصحوة، ليست مشروعا حزبيا ولا لصالح حزب معين، وعملها يخدم الدولة والمصلحة العامة للعراقيين، على حدّ قوله.
وأضاف المالكي خلال ترؤسه اجتماعا للجنتي متابعة وتنفيذ المصالحة الوطنية والعشائر، أن المصالحة الوطنية حققت نجاحات كبيرة في العراق، داعيا إلى عقد مؤتمرات للاستمرار في تحقيق المصالحة.
ودعا المالكي لجان العشائر والمصالحة الوطنية إلى تشكيل فريق من المتخصصين للذهاب إلى المحافظات ومعالجة المشاكل والأخطاء في مجالس الإسناد.

من جهة أخرى، قال المتحدث الرسمي باسم خطة أمن بغداد اللواء قاسم الموسوي إن المالكي أصدر توجيهات للسلطات الأمنية باتخاذ جملة من الإجراءات الأمنية تهدف إلى تشجيع الشركات الاستثمارية على العمل في العراق.

وأضاف الموسوي أن قيادة عمليات بغداد تعمل على تنفيذ الإجراءات الخاصة بتأمين الحماية لشركات الاستثمار الوافدة إلى العراق.

وأوضح الموسوي الإجراءات قائلا:
XS
SM
MD
LG