Accessibility links

logo-print

انفجار يستهدف المقر الرئيسي للشرطة الباكستانية ومقتل 10 في انفجار قرب سوات


أدى انفجار سيارة مفخخة قرب المقر الرئيسي للشرطة الباكستانية في العاصمة إسلام آباد اليوم الخميس إلى إصابة سبعة أشخاص بجروح.

وأكد قائد شرطة إسلام آباد أصغر قردزي عدم سقوط قتلى في الانفجار. ويضم مجمع الشرطة الذي استهدف منشآت للتدريب وسكنا للضباط.

وأوضح إحسان خان الضابط في الشرطة أن فريق كوماندوز من الشرطة كان قد غادر المبنى المدمر قبل الانفجار بلحظات.

من ناحية أخرى، قتل 10 أشخاص على الأقل في انفجار قنبلة تم التحكم بها عن بعد شمال غرب باكستان.

وقالت مصادر أمنية إن القنبلة التي زرعت على الطريق أودت بحياة ثلاثة طلاب وأربعة من عناصر الشرطة وثلاثة مساجين.

ووقع الانفجار في إقليم دير الأعلى قرب وادي سوات حيث يقاتل الجيش الباكستاني عناصر من حركة طالبان.

وفي حادث منفصل، أعلن مسؤول أمني مقتل خمسة مدنيين بينهم نساء وأطفال جراء سقوط قذيفة دمرت منزلهم في بلدة متا خلال معارك بين المتمردين والجيش.

يشار إلى أن قوات الأمن الباكستانية شددت من إجراءاتها الأمنية عقب هجوم انتحاري بشاحنة ملغومة أسفر عن مقتل 55 شخصا وتدمير فندق ماريوت في 20 سبتمبر/أيلول الماضي.

وتتزايد المخاوف من شن مزيد من الهجمات التفجيرية ردا على حملة الجيش ضد معاقل المتشددين الإسلاميين في المناطق القبلية المتاخمة لأفغانستان.
XS
SM
MD
LG