Accessibility links

الجيش الأميركي يعلن تفكيك شبكة لتهريب الأسلحة الإيرانية في العراق


قال الكولونيل في الجيش الأميركي فيليب باتاليا إن القوات التي تقودها الولايات المتحدة في جنوب شرق العراق، فككت شبكة لتهريب الأسلحة مسؤولة عن توزيع قنابل فتاكة تزرع على جوانب الطرق وصواريخ إيرانية الصنع في العراق.

وقال باتاليا للصحفيين في وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون، إن القوات الأميركية ضبطت أكثر من ثمانية آلاف قطعة سلاح أرسلت للعراق من إيران من بينها نحو 600 قذيفة خارقة للدروع وعدد من الصواريخ إيرانية الصنع، وأضاف:

"ما وجدناه هو بشكل رئيسي كميات من الصواريخ تحديدا تم تصنيعها في إيران".

وقال الكولونيل باتاليا الذي كان يتحدث للصحافيين من العراق عن طريق الدائرة التلفزيونية، إن مدينة العمارة كبرى مدن محافظة ميسان بجنوب العراق كانت منطقة يتم فيها تجميع القنابل الإيرانية ومنها تشحن إلى مناطق البلاد الأخرى وإلى بغداد، إلا أن فرض الأمن أتاح القدرة على اعتراض شبكات تهريب الأسلحة من إيران، وأضاف:

"نحن نعرف أننا نملك القدرة حاليا ونحن نعترض تدفق الأسلحة المهربة بدليل أنه بعد انقضاء الشهرين الأولين وتحديدا أشهر تموز/يونيو وآب/أغسطس وجدنا أن اكتشاف المزيد من مخابئ الأسلحة قد تقلص".
XS
SM
MD
LG