Accessibility links

logo-print

الجيش الأميركي يعتقل أحد قادة مجالس الصحوة في جنوب بغداد


أعلن الجيش الأميركي السبت اعتقال أحد قادة مجالس الصحوة في جنوب بغداد لاتهامه بتهديد السكان في هذه المنطقة.

وأكد بيان أن هذا الشخص كان بين خمسة أشخاص اعتقلهم الجيش في حي الرشيد أمس الجمعة، من دون أن يحدد هوية الرجل.
وتابع أن "قوة أميركية القت القبض على قائد في قوات الصحوة بعد أن تلقت بلاغا من مواطن عراقي قال إن هذا الشخص يوجه تهديدات إلى مواطنين." وأضاف أن "الدورية عادت مع المعتقل إلى مقر قوات التحالف لإكمال الإجراءات اللازمة".

ومعظم قوات الصحوة من المسلحين السابقين الذين قاتلوا القوات الأميركية والعراقية بعد سقوط النظام السابق عام 2003 لكنهم بدلوا مواقفهم وانخرطوا إلى جانب الجيش الأميركي منذ أواخر العام 2006 لمحاربة القاعدة.

واعتبارا من مطلع الشهر الحالي، بدأت عملية انتقال مسؤولية قوات الصحوة البالغ عددهم أكثر من 100 ألف مسلح إلى سلطة الحكومة في بغداد أولا قبل أن تنقل تباعا في باقي المحافظات.
XS
SM
MD
LG