Accessibility links

الجيش التركي يواصل قصف مواقع حزب العمال الكردستاني في شمال العراق


قال الجيش التركي يوم السبت إن طائراته الحربية ومدفعيته قصفت قواعد لحزب العمال الكردستاني الانفصالي في عملية عسكرية ضخمة في الجزء الشمالي من العراق.

وذكر التلفزيون التركي في هذه الأثناء أن أنقرة تدرس التحدث إلى حكومة إقليم كردستان العراق بشأن التحرك ضد حزب العمال الكردستاني الذي يشن هجمات داخل تركيا من قواعده في شمال العراق.

وكانت تركيا قد رفضت من قبل الجلوس على مائدة تفاوض مع أكراد العراق وألقت باللوم عليهم في عدم بذل جهد كاف لطرد مقاتلي حزب العمال الكردستاني.

وقد صعد الجيش التركي من عملياته ضد الحزب في جنوب شرق تركيا وعبر الحدود في شمال العراق بعد سلسلة من الهجمات القاتلة للانفصاليين ضد الجنود الأتراك.

وقال الجيش في بيان له إن الطائرات والمدفعية التركية هاجمت 31 هدفا لحزب العمال في منطقة هاكورك بشمال العراق قرب منتصف ليل الجمعة. وأضاف أن العملية كللت بالنجاح.

وقال متحدث باسم حزب العمال الكردستاني ان الحزب لم يمن بأية بخسائر.

وأوضح أحمد دنيس المتحدث باسم الحزب في العراق أن القصف الجديد وقع في مناطق جبلية داخل العراق لمدة ساعة يوم السبت.

وأكد جبار ياور المتحدث باسم قوات البشمركة الكردية وقوع القصف التركي ليلة الجمعة.

وقالت قناة "ان.تي.في" التلفزيونية إن السلطات التركية تريد السعي للحصول على مساعدة من قادة الأكراد العراقيين ضد حزب العمال الكردستاني. وأوضحت أن السلطات تفكر في دعوة نيجيرفان برزاني الذي يرأس حكومة إقليم كردستان العراق إلى تركيا لإجراء محادثات.

هذا وقد مدد البرلمان التركي يوم الأربعاء لعام آخر تفويض الجيش لشن عمليات ضد متمردي حزب العمال المتمركزين في شمال العراق.

تجدر الإشارة إلى أنه قتل أكثر من 40 ألف شخص منذ أن شن حزب العمال الكردستاني حملته المسلحة من أجل إقامة وطن للأكراد في جنوب شرق تركيا عام 1984.
XS
SM
MD
LG