Accessibility links

logo-print

تأكيد رسمي على إجراء الانتخابات الرياضية في موعدها


أكدت الهيئة المؤقتة لإدارة الرياضة في العراق أنها لن تتجاوز الموعد الذي حددته اللجنة الأولمبية الدولية بالاتفاق مع الحكومة العراقية لإقامة انتخابات الاتحادات الرياضية المركزية.

وأقرت الهيئة طبقاً للناطق الإعلامي باسمها جزائر السهلاني وجود بعض التلكؤ في عملية التحضير لانتخابات الاتحادات الفرعية والمركزية في العراق لأسباب مختلفة.

وقال السهلاني في حديث لـ "راديو سوا" إن هنالك عملاً كثيراً ينتظر اللجنة لاستكمال جميع التحضيرات، وأضاف:
"سوف لن نعبر عن الموعد الذي حددته اللجنة الأولمبية الدولية بالاتفاق مع الحكومة العراقية. هنالك عمليات يجب أن تفكك لضمان مشاركة جميع من له الحق في الدخول ضمن الهيئة العامة لم نتحدث عن تأجيل لو استكملت هذه التحضيرات في أية لحظة فإننا سنقيم الانتخابات في اليوم الثاني".

السهلاني أكد أن الهيئة المؤقتة لإدارة الرياضة في العراق تخوض سجالاً كبيراً مع الاتحادات الرياضية في ظل التناقض الكبير في إعداد الهيئات العامة لديها، مشيراً إلى أن عددا كبيرا من رؤوساء تلك الاتحادات ينظرون إلى الانتخابات من زاوية ضيقة، موضحا بالقول:

"للآن نحن في سجال كبير مع الاتحادات فهنالك أوراق متناقضة فأمين السر يقدم أوراق عن الهيئة العامة فيما يقدم رئيس الاتحاد أوراق أخرى تختلف بشكل جذري عن الأوراق التي قدمها أمين السر وهو أمر يدل على أن العملية الديموقراطية في العراق لا ينظر إليها كآلية تمنح فرص متكافئة أمام الجميع وإنما ينظر إلى الانتخابات من قبل بعض القيادات الرياضية على أنها موقع لا بد من الوصول إليه".

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية أكدت مؤخراً عدم اعترافها بالانتخابات التي تشرف عليها وزارة الشباب والرياضة في وقت تؤكد الوزارة قانونية الانتخابات ومشروعيتها وأن ما يحصل في العراق شأن داخلي لا يمكن لأحد أن يفرض وصايته عليه.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد ضياء النعيمي:
XS
SM
MD
LG