Accessibility links

الحكومة المحلية تهدم بيوتا بالحلة لفقراء مهجرين لتجعل المكان متنزها


قامت الحكومة المحلية في محافظة بابل بهدم بيوت كانت تشغلها عوائل نزحت من مناطق أخرى من ضحايا عمليات التهجير بدعوى التجاوز، ولعزم الحكومة المحلية على جعل المكان متنزها.

وقامت الحكومة بنقل هذه العوائل التي بلغ عددها 35 عائلة فيها العشرات من الأطفال والمسنين والمرضى إلى أرض جرداء مكشوفة دون توفير حتى خيم لهم مما دفعهم إلى توجيه انتقادات شديدة للدولة ومؤسساتها والمسؤولين فيها في أحاديث لـ "راديو سوا" أثناء زيارة تفقدية لهم لإطلاع الرأي العام على أوضاعهم المأساوية على حد وصفهم.

وبرر قائمقام الحلة صباح الفتلاوي هذا الإجراء بأن السلطات تريد أن تجعل من المكان متنزها وأنها أنذرت تلك العوائل بإخلاء تلك البيوت منذ 15 يوما لكونها سكنتها تجاوزاً ولكن لم يرحلوا لذا قامت الحكومة بترحيلهم بالقوة، وقال إن السلطات المحلية بصدد توفير خيم لتلك العوائل.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في الحلة حسين العباسي:
XS
SM
MD
LG