Accessibility links

الخارجية الأميركية ترفع اسم كوريا الشمالية من قائمة الدول التي ترعى الإرهاب


أعلن شون ماكورمك المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية السبت انه نتيجة للمحادثات التي أجراها المبعوث الأميركي كريستوفر هيل في بيونغيانغ قبل أسبوع، وموافقة كوريا الشمالية على سلسلة من الإجراءات التي تمثل تعاونا ملحوظا في التحقق من صحة ما أعلنته عن برنامجها النووي.

واصدر المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية شون ماكورمك بياناً قال فيه:

"ألغت وزيرة الخارجية تسمية جمهورية كوريا الديموقراطية الشعبية دولة راعية للإرهاب وقد سرى مفعول هذا الإلغاء مع توقيع القرار. وقد أعلنت كوريا الشمالية أنها ستستأنف تفكيك منشآتها النووية وهذا يعني أن مبدأ الفعل مقابل الفعل الذي اعتمد في المحادثات السياسية يعمل."


وأشار ماكورمك إلى أن كل عنصر من عناصر التحقق التي طلبها الجانب الأميركي مدرج في الاتفاق، وهو ما يعتبر نقطة مهمة.

وردا على اتهامات بأن وزارة الخارجية الأميركية خففت موقفها من مسألة التحقق خشية انهيار الاتفاق، قال ماكورمك إن وزيرة الخارجية والرئيس بوش ما كانا ليوقعا هذا النوع من القرار لو لم يعتقدا انها قراراتٌ تساعد الولايات المتحدة، وتؤدي في النهاية إلى تحقيق هدف إخلاء شبه الجزيرة الكورية من الأسلحة النووية.
XS
SM
MD
LG