Accessibility links

logo-print

طالبان تتواصل مع الجمهور عبر الإنترنت


أقامت حركة طالبان الأفغانية منتدى في موقعها على الانترنت أطلقت عليه "أسئلتكم وإجابات ذبيح الله مجاهد" يتيح للقراء طرح أسئلتهم، ويتولى المتحدث باسم الحركة ذبيح الله مجاهد الإجابة عليها.

ويتصدر موضوع حوار طالبان مع الولايات المتحدة قائمة الموضوعات التي يتم تداولها على المنتدى كما يتطرق إلى قضايا داخلية تتعلق بمواقف الحركة وسياساتها.

وكتب السائل أحمد احسان بلغة البشتو أن مؤيدي طالبان وثقوا بقيادتها طويلا لكن اقتراحا لفتح مكتب في قطر لإجراء محادثات مع القوات الأجنبية يثير القلق.

ودافع مجاهد عن القرار قائلا إن الإمارة الإسلامية في أفغانستان يقودها الملا عمر وهو "شخص اثبت نفسه أمام العالم" وهذا يكفي، مؤكدا أن طالبان لا تزال ملتزمة باهدافها، وقائلا للسائل "اترك الباقي لله وصلي له."

كما سألت مديحة خالد من ألمانيا عما سيحدث لمدارس الفتيات إذا عادت طالبان للحكم فقد حظرت طالبان على الفتيات الذهاب للمدارس عندما كانت في الحكم.

لكن مجاهد ألقى باللوم على عنصر التمويل في عدم القدرة على التأكد من أن مدارس الفتيات تدار وفقا للتعاليم الإسلامية قائلا "إننا نريد أن تتعلم أمهاتنا وأخواتنا وفق الإطار الإسلامي."

وقال المتحدث باسم الحركة لسائلة أخرى إن الجماعة تراقب شبكة التواصل الاجتماعي "فيسبوك" وموقع "يوتيوب" لتسجيلات الفيديو عن كثب وتبحث في وسائل الإعلام عن التقارير التي تتناولها.

XS
SM
MD
LG