Accessibility links

logo-print

عجوز هندية تعبّر عن إخلاصها لزوجها بالانتحار في محرقته


قالت الشرطة الهندية الأحد إن عجوزا في ولاية تشاتيسجره بشرق البلاد ألقت بنفسها في نيران محرقة زوجها الراحل أثناء جنازته فقتلت نفسها في أحد الطقوس التي أصبحت محظورة قانونا.

وقال ضابط الشرطة ب.ر. منداوي في كاسدول التي تبعد 125 كيلومترا عن رايبور عاصمة الولاية إن المرأة تدعى لالماتي فيرما وتبلغ من العمر 71 عاما، قتلت نفسها بعد أن غادر المشيعون موقع المحرقة.

وقال منداوي إنها تحولت إلى رماد في وقت قصير، مضيفا أن أبناءها الثلاثة لم يكونوا على علم باعتزام والدتهم تطبيق طقس "ساتي" الذي يعني "الزوجة المخلصة" والذي ظل ينظر إليه باعتباره صك إخلاص، وقد تم حظره من قبل حكام المستعمرة البريطانية السابقة في عام 1829.

وتجمع عشرات الأشخاص الأحد في القرية التي وقع فيها الحادث لتقديم تعازيهم. وشددت الهند القوانين ضد طقس "ساتي" في عام 1987 بعدما ألقت شابة بنفسها في نيران محرقة زوجها الراحل وشاهدها آلاف الأشخاص. وأثارت وفاتها غضبا في أنحاء البلاد مما أجبر الحكومة على حظر هذا الطقس.

XS
SM
MD
LG