Accessibility links

الاضطرابات العقلية تؤثر على عشر سكان العالم


ذكرت منظمة الصحة العالمية في تقرير أصدرته مؤخرا أن الاضطرابات العقلية تؤثر على 12 بالمئة من سكان العالم ولكن يأتى الاهتمام بالصحة العقلية عموما في مرتبة متأخرة ضمن أجندة الصحة العامة.

ذكرت المنظمة في بيان أن حوالي 450 مليون شخص في أنحاء العالم يعانون من أمراض عقلية يمكنهم الاستفادة من التشخيص والعلاج.

وحذرت المنظمة في يوم الصحة العقلية العالمي هذا العام، الذي يتم الاحتفال به في العاشر من أكتوبر/تشرين الأول سنويا من أن المشاكل المتعلقة بالأمراض والاضطرابات العقلية ستواصل ارتفاعها إذا لم يتم بذل المزيد لمعالجة هذه القضية وتخفيض عبء الاضطرابات العقلية.

ويستهدف يوم الصحة العقلية العالمي تعزيز الصحة العقلية مع التنبيه إلى وجود وسائل لمكافحة الاضطرابات العقلية والعصبية.

ويخصص شعار هذا العام "الدعوة من اجل الصحة العقلية العالمية: تعزيز الخدمات خلال دعوة المواطنين والعمل" لرفع الوعي بشأن ما يلزم فعله حتى يتمكن الناس من الوصول إلى المعلومات والعلاج الشخصي والموارد لمساعدتهم بشتى الطرق خلال مسيرة العلاج.

وأطلقت منظمة الصحة العالمية هذا الشهر برنامج تحرك لسد فجوة الصحة العقلية، يحدد استراتيجيات لأزمة لتعزيز العناية بالصحة العقلية مستخدمين تدخلات فعالة الكلفة في أماكن محدودة الموارد.

ويدعو البرنامج جميع الشركاء، بما فيهم الحكومات، والوكالات المتعددة الجوانب، والمانحين، ومنظمات الصحة العامة، والمتخصصين في الصحة العقلية، وجماعات المستهلك، للانضمام للدعوة والتحرك لتنفيذها.

ووفقا لمنظمة الصحة العالمية، يمكن استخدام المجتمع والتنمية الاقتصادية لاستعادة الصحة العقلية ودعمها.
XS
SM
MD
LG