Accessibility links

الولايات المتحدة تدين الهجمات ضد العراقيين والتي استهدفت الطائفة المسيحية في الموصل


أدانت الولايات المتحدة الثلاثاء الهجمات ضد العراقيين وتلك التي تستهدف المسيحيين في مدينة الموصل ما أسفر عن عملية نزوح شملت أكثر من 1000 عائلة فضلا عن تدمير منازل ومقتل 12 من أبناء الطائفة.

وأفاد بيان للسفارة الأميركية في بغداد أنها "تدين الهجمات الأخيرة ضد العراقيين في مدن بغداد ونينوى والهجمات التي استهدفت الطائفة المسيحية في الموصل".

ووقعت سلسلة من الهجمات استهدفت المسيحيين في الموصل دفعت بالآلاف من هذه الأقلية إلى مغادرة منازلهم إلى القرى المجاورة.

وأعلنت السلطات إرسال تعزيزات أمنية كبيرة إلى الموصل، ثالث كبرى مدن العراق واحد المعاقل الأخيرة للقاعدة.

لكن الحكومة العراقية لم تكشف حتى الآن الجهة التي تقف وراء تهجير المسيحيين. كما أن الولايات المتحدة لم تحدد الطرف المسؤول عن ذلك.

وتابع البيان أن "المجموعات الإرهابية تحاول إثارة فتنة بين العراقيين من اجل تقويض التقدم الحاصل" مشيرا إلى أن قوات التحالف تعمل مع قوات الأمن العراقية للرد على الإرهابيين".

XS
SM
MD
LG