Accessibility links

أبو الغيط يقول إنه اتفق على فتح سفارة مصرية في العراق إلا أن التجهيزات الأمنية بحاجة للوقت


أعلن وزير الخارجية المصرية احمد أبو الغيط في مقابلة بثتها القناة الثانية في التلفزيون المصري انه تم الاتفاق على فتح سفارة مصرية في العراق لكن وضع التجهيزات الأمنية المحيطة بها بحاجة للوقت، وقال إن العراق قدم مبنيين متجاورين على نهر دجلة واللذين يحتاجان إلى تجهيزات وتأمينات كثيرة، وهما متواجدان في مكان مؤمن.

وأضاف في تصريحات الثلاثاء أنه سيتم وضع الحراسات والكاميرات، وهي عملية مكلفة للغاية.

وتابع وزير الخارجية المصرية أن الوضع الآن في العراق يستقر تدريجا، وأن هذا الوضع يتطلب أن تبدأ مصر في أعطاء نفسها الظهور على الأرض العراقية لتحقيق التعاون.

وأضاف أبو الغيط أن "مصر ستمد يد العون للأمة العراقية والشعب العراقي لكي تساعده على التخلص نهائيا من هذا الوضع المأساوي الذي مازال فيه ولم ينته". وأوضح أن وفدا عراقيا مكونا من 20 وكيل وزارة سيحضر إلى مصر خلال الأسابيع القليلة المقبلة.

يذكر ان مصر لم ترسل اي ديبلوماسي يمثلها في العراق منذ يوليو/ تموز2005 اثر خطف وقتل السفير ايهاب الشريف على يد تنظيم القاعدة.

ويذكر ان وزارة النفط العراقية ابرمت اتفاقا نفطيا مع شركات مصرية في مجال اعادة تأهيل البنى التحتية للمنشآت النفطية اثر زيارة وزير الخارجية المصرية احمد ابو الغيط الى بغداد في 5 اكتوبر/ تشرين الاول الحالي.

وقام ابو الغيط بزيارة مفاجئة الى بغداد هي الاولى لمسؤول مصري رفيع المستوى منذ العام1990 .

يشار الى ان مصر هي اخر دولة عربية تبحث في تعزيز علاقاتها مع العراق منذ ابريل /نيسان عندما حثت الولايات المتحدة حلفاءها العرب على اعادة فتح سفاراتهم في بغداد.

وقرر الاردن والبحرين والامارات والكويت تسمية سفراء في بغداد، وصل منهم الاماراتي مطلع سبتمبر/ايلول الماضي. وقدم السفير السوري الاثنين اوراق اعتماده للسلطات العراقية.

XS
SM
MD
LG