Accessibility links

شرب الخمور يزيد من تقلص حجم المخ


توصلت دراسة قام بها علماء في جامعة ويلزلي بولاية ماساشوسيتس الأميركية إلى أن شرب الخمور يزيد من تقلص حجم المخ.

وفي مقال كتبه الباحثون في مجلة أرشيف دراسات الجهاز العصبي Archives of Neurology الدورية أن حجم دماغ الأشخاص الذين يمتنعون عن شرب الكحوليات طوال حياتهم يتقلص بدرجة أقل من المقلعين أو المستمرين في الشرب باعتدال أوالمدمنين الذين يتعرضون لمزيد من التقلص في حجم المخ.

وتوصل العلماء إلى أن تأثير الكحوليات على دماغ النساء أكبر من تأثيرها على الرجال، مشيرين إلى أن ذلك قد يرجع إلى حساسية النساء الأكبر لتأثير الكحول وحجمهن الأصغر في المتوسط عن الرجال.

وبنيت نتائج الدراسة على بيانات عن 1839 أميركيا بالغا تتراوح أعمارهم بين 33 و88 عاما أبلغوا عن طبيعة استهلاكهم للكحوليات وأجريت لهم مسوح تصويرية بالرنين المغناطيسي لإظهار حجم المخ. ويعد هؤلاء جزءا من دراسة أكبر ومستمرة في ماساشوسيتس.

وتوصل الباحثون إلى أنه بالمقارنة مع الممتنعين عن الشرب فإن الاكثر شربا، والذين تم تعريفهم بأنهم يحتسون أكثر من 14 كأسا في الأسبوع، لديهم مخ يقل في المتوسط بنسبة واحد بالمئة. وقال الباحثون إن حجم المخ يتقلص بشكل عام بمعدل يقدر بحوالي اثنين بالمئة كل عقد.

وكانت العديد من الدراسات قد أظهرت في السابق أن الاستهلاك المعتدل للخمور قد يكون نافعا لصحة القلب. وسعى الباحثون في جامعة ويلزلي إلى معرفة ما إذا كانت الكحوليات تحمي كذلك من الخسارة الحتمية لحجم المخ التي يمر بها الإنسان مع التقدم في العمر، إلا أن دراستهم أوضحت أن ذلك غير صحيح.
XS
SM
MD
LG