Accessibility links

البرزاني والهاشمي يبحثان قضايا العراق والتطورات السياسية


أكد رئيس إقليم كردستان-العراق مسعود البرزاني أن الخلافات القائمة بين الحكومة المحلية في كردستان والحكومة المركزية في بغداد هي جزء من المشاكل العامة التي تشهدها البلاد.

جاء ذلك في تصريحات له الأربعاء عقب لقائه مع نائب رئيس الجمهورية طارق الهاشمي، موضحاً ذلك بالقول: "الحقيقة إن الخلافات بين الإقليم والحكومة الفيدرالية هي جزء من الوضع العام في العراق والوضع بصورة عامة يحتاج إلى إعادة نظر وتنشيط العملية السياسية، والمشاكل في الإقليم هي جزء من المشاكل العامة في العراق".

وكان البرزاني قد بحث مع الهاشمي خلال لقائهما في بغداد جملة من القضايا والأوضاع الراهنة في العراق، واستعرضا آخر التطورات على الساحة السياسية، خاصة التحضيرات لعقد اجتماع بين رئيسي الجمهورية وإقليم كردستان بحضور نائبي رئيس الجمهورية.

وقد أكد الهاشمي أن هناك مشاكل كثيرة ومتنوعة يجب وضع الحلول المناسبة لها اليوم في الجانب الأمني وفي الجانب السياسي، وعلى القادة أن يتخذوا قرارات حاسمة تتناسب مع عظم التحديات التي يواجهها العراق في الوقت الحاضر.

ومضى إلى القول: "هناك مشاكل كثيرة ومتنوعة وهي مشاكل خطيرة في الجانب الأمني وفي الجانب السياسي يفترض أن قرارات القادة تتكافئ وتتناسب مع عظم التحديات التي يواجهها العراق في الوقت الحاضر".

وقال رئيس إقليم كردستان-العراق إن هيئة الرئاسة بصدد تنظيم برنامج لقاءات تجمع القادة السياسيين لحل القضايا الجوهرية على الساحة العراقية.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في السليمانية فاضل صحبت:
XS
SM
MD
LG